قطر وأمريكا تتفقان على ضرورة وقف عدوان حفتر على طرابلس

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6wPqxa

أكّد الوزيران أهمية الشراكة الأمريكية القطرية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 25-04-2019 الساعة 08:35

اتفق وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني ونظيره الأمريكي مايك بومبيو، على أهمية الحل السياسي في ليبيا، ووقف عدوان مليشيات خليفة حفتر على العاصمة طرابلس، والعودة للمسار السياسي بشكل فوري.

جاء ذلك في اجتماع عقده الوزيران في العاصمة الأمريكية واشنطن، أمس الأربعاء، خلال زيارة الشيخ محمد بن عبد الرحمن إلى الولايات المتحدة.

وذكرت الخارجية القطرية في بيان على موقعها الإلكتروني، نُشر اليوم الخميس، أنّ "الاجتماع بين الجانبين بحث العلاقات الاستراتيجية بين دولة قطر والولايات المتحدة وسبل دعمها وتعزيزها، بالإضافة إلى عدد من القضايا الإقليمية والدولية، لا سيما ليبيا والسودان وأفغانستان والعراق".

وأضافت الخارجية أنّ "الطرفين شددا على أهمية استمرار العمل بين دولة قطر والولايات المتحدة لدعم تحقيق المصالحة الوطنية لإحلال السلام بأفغانستان، في إطار المساعي القطرية لتيسير المحادثات الجارية بين الولايات المتحدة وحركة طالبان، وضرورة تضافر الجهود لمكافحة الإرهاب، وأما بشأن العراق اتفق الطرفان على أهمية دعم استقرار العراق".

من جانب آخر، أوضحت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، مورغن أرتاغوس، أن بومبيو و بن عبد الرحمن أكّدا أيضاً الشراكة الأمريكية القطرية، خاصة فيما يتعلق بالالتزام بالمنافسة العادلة في مجال الطيران المدني، بحسب قناة الحرة.

وتشهد مناطق في العاصمة الليبية طرابلس وما حولها معارك مسلحة منذ 4 أبريل الجاري؛ على أثر إطلاق حفتر عملية عسكرية للسيطرة عليها، وسط تنديد دولي واسع، ومخاوف من تبدُّد آمال التوصل إلى أي حل سياسي للأزمة بليبيا، وفي ظل استنفار قوات حكومة الوفاق التي تصد الهجوم.

ومنذ 2011، تشهد ليبيا، البلد الغني بالنفط، صراعاً على الشرعية والسلطة يتمركز حالياً بين حكومة الوفاق في طرابلس (غرب)، وقوات حفتر، الذي يدعمه مجلس النواب المنعقد بمدينة طبرق (شرق)

مكة المكرمة