قوات الحشد الشعبي العراقية تنتشر على حدود سوريا

الكثير من المناطق على الحدود السورية - العراقية لا تزال تخضع لسيطرة داعش

الكثير من المناطق على الحدود السورية - العراقية لا تزال تخضع لسيطرة داعش

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 23-12-2017 الساعة 08:29


أعلن قائد عسكري بفصائل الحشد الشعبي العراقية، مساء الجمعة، انتشار القوات على الحدود السورية-العراقية لدعم قوات حرس الحدود العراقية، بعدما تعرضت لإطلاق نار من داخل سوريا خلال الأيام الثلاثة الماضية.

ولم يُعرف مصدر إطلاق النار من الأراضي السورية، لكن القوات المحتشدة تتوقع أن يلجأ تنظيم داعش إلى حرب العصابات بعد خسارته معاقله الحضرية في وقت سابق من هذا العام، وفقاً لبيان صادر عن قائد عمليات الحشد الشعبي لمحور غربي الأنبار، قاسم مصلح.

شاهد أيضاً:

بعد إعلان بغداد الانتصار.. هل تم القضاء على "داعش" فعلياً؟

وأضاف مصلح في البيان: "بعد تعرض عدة نقاط تابعة لحرس الحدود العراقية لعدة تعرضات عبر صواريخ موجهة، وتأخر الإسناد من القوات الأمنية، تم إرسال قطعات لواء 13 في الحشد الشعبي، وبادر في استهداف مصادر إطلاق الصواريخ".

وقال إن هذه المنطقة ليست ضمن نطاق عمليات الحشد الشعبي، "لكن من واجبنا دعم القوات الأمنية".

من جهته، أكد يحيى رسول، المتحدث باسم العمليات المشتركة، في تصريح لـ"رويترز"، هذه الأنباء، وقال إن هذا الانتشار "مؤقت"، لكنه أكد أنه تحرُّك طبيعي بالنظر إلى أن من مهام الحشد الشعبي دعم القوات الحكومية.

وأوضح رسول أن "الكثير من المناطق على الحدود السورية-العراقية، لا تزال تخضع لسيطرة تنظيم داعش".

يُذكر أن القوات العراقية استعادت في التاسع من ديسمبر الجاري، آخر المناطق التي كان يسيطر عليها تنظيم داعش على الحدود مع سوريا وأمّنت الصحراء الغربية.

مكة المكرمة