قوات حفتر تعلن تصفية قيادي في تنظيم القاعدة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GWkWZx

تعيش ليبيا حالة انقسام شديدة منذ الإطاحة بنظام القذافي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 28-01-2019 الساعة 08:38

أعلنت غرفة عمليات الكرامة، التابعةُ للواء خليفة حفتر في ليبيا، فجر الاثنين، مقتل القيادي بتنظيم القاعدة عادل أحمد العبدلي (أبو الزبير الليبي)، في أثناء مداهمة بحي حجارة في مدينة سبها.

وقال بيان للغرفة: إن "العبدلي من العناصر الإرهابية الخطيرة جداً، وسبق أن انضم إلى التنظيم في سوريا، وتم ترحيله إلى ليبيا سنة 2004، وإيداعه في سجن أبو سليم".

وأضاف: إنه "بعد عام 2011، أصبح من العناصر النشطة، خاصة في التجنيد ونقل الإرهابيين بين سوريا وليبيا".

وتابع البيان قائلاً إن علاقة العبدلي "تمتد إلى جبهة النصرة بسوريا. ويرتبط بعبد المنعم الحسناوي (أبو طلحة) الذي قُتل في عملية نوعية للقوات المسلحة الأسبوع الماضي".

ومع دخول اللواء المتقاعد خليفة حفتر على المشهد في إطار عملية كرامة ليبيا، وإخفاق الفرقاء في حل خلافاتهم داخل الحكومة والمؤتمر الوطني، ثم لجوئهم إلى خيار الانتخابات المبكرة في يونيو 2014 وظهور نتائجها، بدأ استخدامُ المليشيات المدعومة دولياً لحسم الخلاف على هوية السُّلطة والحكومة.

وأدى اقتتالها، على نطاق واسع في طرابلس وبنغازي، منذ مطلع أغسطس 2014، إلى تهجير أكثر من 250 ألفاً، وإخلاء سفارات أجنبية كثيرة، وتعطيل المطارات الدولية، إلى جانب مقتل المئات، في مؤشر على أن الاحتراب الأهلي الليبي أطلَّ برأسه بعد ثلاثة أعوام من مقتل العقيد معمر القذافي.

وأدى خلط الأوراق المحلية بالإقليمية إلى ولادة برلمانين وحكومتين في ظرف شهر واحد، يدّعي كل منهما الشرعية.

وبالإضافة إلى الصراعات الداخلية عقب الإطاحة بنظام الرئيس المخلوع معمر القذافي، يجري تنافس محموم بين فرنسا وإيطاليا في ليبيا، التي تُعاني حرباً طاحنة منذ 7 أعوام ونصف العام.

مكة المكرمة