قوة عسكرية روسية من 300 جندي تصل إلى شمال سوريا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/EMmjke

ستساهم في انسحاب الوحدات الكردية لعمق 30 كم

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 25-10-2019 الساعة 13:58

وصلت قوة من الشرطة العسكرية الروسية مؤلفة من 300 عنصر إلى سوريا، اليوم الجمعة، في إطار التفاهم الأخير المنعقد بين موسكو وأنقرة بشأن إبعاد الوحدات الكردية عن الحدود السورية مع تركيا.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية، الجمعة، وصول تلك القوة إلى الحدود السورية التركية، بموجب التفاهم المبرم في سوتشي، بين تركيا وروسيا.

وقالت إن "نحو 300 من أفراد الشرطة العسكرية التابعة للقوات المسلحة الروسية في جمهورية الشيشان، وصلوا إلى سوريا لأداء مهام خاصة".

وأشارت، بحسب وكالة "رويترز"، إلى أن الشرطة العسكرية الروسية ستساعد على إخراج عناصر الوحدات الكردية وأسلحتهم من المنطقة، حتى عمق 30 كيلومتراً، عن الشريط الحدودي.

ويوم الثلاثاء الماضي، عقدت تركيا وروسيا اتفاقاً في مدينة سوتشي يقضي بانسحاب الوحدات الكردية بأسلحته بعيداً عن الحدود التركية إلى مسافة 30 كيلومتراً خلال 150 ساعة.

وسبق أن هددت موسكو، الأربعاء الماضي، بسحب قواتها وقوات النظام السوري من شمالي سوريا، في حال لم ينسحب المقاتلون الأكراد من تلك المناطق، في إشارة إلى تركهم يواجهون الجيش التركي.

وقال المتحدث باسم الكرملين الروسي، ديمتري بيسكوف: "إن حرس الحدود السوري والشرطة العسكرية الروسية سيضطران للانسحاب من شمالي سوريا إذا لم تنسحب قوات الأكراد من تلك المنطقة".

وفي 9 أكتوبر الجاري، أطلق الجيش التركي عملية "نبع السلام" في منطقة شرقي نهر الفرات شمالي سوريا، "لتطهيرها من إرهابيي حزب العمال الكردستاني وعناصر تنظيم داعش"، إلى جانب إنشاء "منطقة آمنة" لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم بعد نزوح قسري وتغيير ديموغرافي.

مكة المكرمة