لتعزيز العلاقات.. الحلبوسي يلتقي أمير الكويت وأبرز المسؤولين

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/1kKDzv

أمير الكويت و"الحلبوسي" خلال لقائهما اليوم

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 25-01-2021 الساعة 19:24

وقت التحديث:

الاثنين، 25-01-2021 الساعة 21:22
- ماذا بحث "الغانم" و"الحلبوسي" أيضاً؟

الملفات والقضايا ذات الاهتمام المشترك وقضايا إقليمية ودولية.

- لماذا تأجلت اجتماعات اللجنة الثنائية المشتركة بين البلدين؟

بسبب استقالة الحكومة الكويتية.

أجرى أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الصباح، ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، ومسؤولون آخرون، لقاءات مع رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي، الاثنين، ناقشت تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين واستعراض قضايا إقليمية ودولية.

وذكر بيان لرئاسة مجلس النواب العراقي، أن "اللقاء بحث التعاون بين البلدين الشقيقين، وتمتين العلاقات الثنائية، وتعزيز العلاقات الاقتصادية المشتركة، وتفعيل اللجان الحكومية والنيابية المشتركة بين البلدين، وتأكيد ضرورة تفعيل مشاريع الإعمار ومخرجات المؤتمر الدولي للمانحين".  

وأكد الحلبوسي خلال اللقاء، "حرص العراق على تعزيز العلاقات بين البلدين الشقيقين الجارين في المجالات كافة"، مثمناً مواقف الكويت الداعمة للعراق". 

من جهتها، ذكرت وكالة الأنباء الكويتية (كونا)، أن مباحثات رسمية جرت بين الغانم والحلبوسي، الذي وصل إلى الكويت، الأحد، في زيارة رسمية تستغرق يومين.

وأوضحت "كونا"، أنه جرى "استعراض علاقات التعاون بين الكويت والعراق وسبل تعزيزها وتطويرها في المجالات كافة، خاصة برلمانياً".

وأشارت إلى أن المباحثات شملت "الملفات والقضايا ذات الاهتمام المشترك"، إضافة إلى "تبادل وجهات النظر بما تشهده الساحتان الإقليمية والدولية من مستجدات وتطورات".

وكانت صحيفة كويتية قد ذكرت أن زيارة الحلبوسي "تأتي في إطار تطوير وتقوية العلاقات بين البلدين الشقيقين"، و"تهنئة الغانم بفوزه بالانتخابات الأخيرة واحتفاظه بمنصبه رئيساً للمجلس".

كما التقى الحلبوسي أيضاً خلال زيارته، وزير الخارجية بالحكومة المستقيلة الشيخ أحمد الناصر، وولي العهد الكويتي الشيخ مشعل الصباح.

وتأتي زيارة الحلبوسي للكويت بعد إعلان تأجيل اجتماعات اللجنة الثنائية المشتركة بين البلدين، التي كان من المقرر انعقادها بالعاصمة العراقية بغداد؛ بسبب استقالة الحكومة الكويتية.

وهذه هي الزيارة الثانية التي يجريها رئيس مجلس النواب العراقي للكويت، بعد تلك الأولى التي تمت منتصف سبتمبر 2020.

ولا تزال جملة من المشاكل عالقة بين العراق والكويت؛ أبرزها ملف الآبار النفطية المشتركة، وملف المفقودين الكويتيين، إلى جانب اتفاقية "خور عبد الله" الموقعة بين البلدين عام 2012.

مكة المكرمة