لجنة تطالب جماعة موالية للإمارات بتسليم مؤسسات تعز

مسلحون من جماعة "أبو العباس" (أرشيف)

مسلحون من جماعة "أبو العباس" (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 26-11-2017 الساعة 08:30


طالبت اللجنة الأمنية بمدينة تعز جنوبي اليمن، الرئيس عبد ربه منصور هادي، وقيادة التحالف العربي بضرورة إلزام جماعة أبو العباس الموالية للإمارات، بتسليم جميع المباني الأمنية والمنشآت العسكرية التي تسيطر عليها.

وأعلنت اللجنة في بيان صحفي نشر الأحد أنها "حررت مذكرة عاجلة للقيادة اليمنية وقيادة دول التحالف، طالبت فيها الجماعة أيضاً بتسليم المختطفين الذين بحوزتها للجهات الرسمية".

وقال مدير أمن تعز، العميد محمد المحمودي، لقناة "الجزيرة" إن التحالف ليس لديه رؤية حول تعز. وأشار إلى أن هناك طرفاً (لم يسمّه) يدعم بصورة مباشرة جماعة أبو العباس، لزعزعة الأمن وإثارة الفوضى في المدينة.

اقرأ أيضاً :

كشف تعذيب مروع في سجن سري للإمارات باليمن

وكانت اشتباكات عنيفة اندلعت في أحياء سكنية عدة بمدينة تعز بين قوات أمنية تابعة للحكومة الشرعية ومسلحين من كتائب جماعة أبو العباس.

وأكدت مصادر ميدانية أن الاشتباكات استخدمت فيها أسلحة متوسطة وثقيلة، وتسببت في ترويع المدنيين.

ويقود "أبو العباس" مجموعات مسلحة تنتمي للتيار السلفـي، وتعد من الفصائل المحسوبة على المقـاومة الشعبية، ويتمركزون فـي الجهة الشرقية من المدينة.

ويشهد اليمن حرباً ضروساً أشعلها الحوثيون وحليفهم الرئيس المخلوع صالح، عندما انقلبوا بقوة السلاح على سلطة الرئيس الشرعي، عبد ربه منصور هادي، في 21 سبتمبر 2014.

ورغم أن القوات الشرعية بمساندة التحالف العربي الذي تقوده السعودية تقول إنها استعادت نحو 80% من الأراضي اليمنية، فإن الوضع في المناطق المحررة ليس بالمستوى المطلوب؛ بسبب تضارب الأجندات الإقليمية خصوصاً تجاه ملف الجنوب والحركات الإسلامية.

وتدعم الإمارات انفصال الجنوب عن اليمن. وكان عيدروس الزبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، قد أكّد، في وقت سابق، أنهم "بصدد إجراء استفتاء شعبي في المحافظات الجنوبية على الوحدة اليمنية".

مكة المكرمة