للمرة الثانية.. قوات "الوفاق" الليبية تسقط طائرة إماراتية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6DVeMP

الطائرة المستهدفة هاجمت مطار مصراتة (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 19-08-2019 الساعة 12:44

أعلنت قوات حكومة "الوفاق الوطني" الليبية، المعترف بها دولياً، إسقاط طائرة إماراتية مسيرة، بمدينة مصراتة غربي البلاد، وذلك للمرة الثانية بعد الأولى التي أسقطتها بداية الشهر الجاري.

ونشرت الحكومة الليبية بياناً مساء الأحد، عبر صفحتها على موقع "فيسبوك"، المسماة "بركان الغضب"، وهي العملية التي أطلقتها للتصدى لهجوم اللواء المتقاعد خليفة حفتر المدعوم إماراتياً على العاصمة طرابلس.

وقال البيان: إن "مضاداتنا الأرضية "أسقطت صباح الأحد طائرة إماراتية مسيرة"، موضحاً أن الطائرة المستهدفة هي إحدى طائرتين، هاجمتا مطار مصراتة وحاولت استهداف الطائرات والبنية التحتية للمطار.

وأشار إلى أن القصف بالطائرات المسيرة الإماراتية من جانب قوات حفتر، لم ينتج عنه أي اصابات لبنية سلاح الجو الليبي، وتوعد البيان بـ"الرد الحاسم" خلال أجل قريب جداً على استهداف قوات "حفتر" للمواقع المدنية.

وسبق أن أكد العميد محمد القنيدي، آمر الاستخبارات العسكرية التابعة لقوات "البنيان المرصوص"، أن الإمارات والسعودية ومصر ترعى تحركات حفتر نحو طرابلس.

وقال القنيدي، في تصريح سابق لـ"الخليج أونلاين"، إن الدول العربية الثلاث تدعم "آمر مليشيات الكرامة (حفتر)" بهدف خلق سيسي جديد في ليبيا، على حد قوله.

وتشن قوات حفتر، منذ الرابع من أبريل الماضي، هجوماً للسيطرة على طرابلس، أسفر عن سقوط أكثر من 1000 قتيل وأزيد من 5 آلاف و500 جريح، وفق ما أفادت به منظمة الصحة العالمية في  الخامس من يوليو المنصرم، لكنها فشلت في إحداث اختراق حقيقي نحو وسط العاصمة.

وتعاني ليبيا، منذ 2011، صراعاً على الشرعية والسلطة يتركز حالياً بين حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دولياً، وبين خليفة حفتر،  الذي يتخذ من مدينة بنغازي مقراً له.

مكة المكرمة