لماذا انسحب نجل "السبسي" من سباق انتخابات تونس؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6d8Zjn

من مواليد 1961

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 29-07-2019 الساعة 18:15

ذكرت وسائل إعلام تونسية أنّ حافظ قايد السبسي، نجل الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي، أعلن أنه قرر عدم خوض سباق الانتخابات التشريعية، بعد أيام قليلة من وفاة والده.

وأورد موقع "الشارع المغاربي" المحلي، اليوم الاثنين، أنه قرر "المحافظة على رمزية موقعه الحالي كرئيس لحزب الباجي قائد السبسي".

وأردف السبسي الابن: "لو ترشّحت على رأس القائمة لحصلت على نسب محترمة جدّاً، لكنني أفضّل رغم ذلك الانسحاب من الاستحقاق الانتخابي الحالي"، موضحاً أنه سيكون لحزب "نداء تونس" مرشّح للانتخابات، وأن الاختيار سيتم استناداً إلى معايير محدّدة وإلى كفاءات ومؤهّلات لمرشح حزب الرئيس الراحل.

وبقي "نداء تونس" متمسكاً في الفترة الماضية بترشيح الرئيس الراحل للانتخابات الرئاسية، في الوقت الذي لم يعلن الحزب الحاكم بعدُ عن مرشحه البديل عن السبسي الأب حتى الآن، في حين أنّ الأحزاب الأخرى بدأت تسابق الزمن من أجل ترشيح ممثليهم لرئاسيات البلاد.

ومنذ توليه الحكم عام 2014، واجه الباجي قايد السبسي اتهامات بالانحياز إلى نجله حافظ، والسعي إلى توريثه الحكم ورئاسة "نداء تونس"، ما تسبب بانشقاق في الحزب.

وحافظ السبسي سياسي ورجل أعمال تونسي من مواليد 1961، حصل على شهادة الدراسات العليا في العلاقات الدولية والدبلوماسية من باريس.

ووقّع الرئيس الراحل "السبسي"، في الخامس من يوليو الجاري، أمراً رئاسياً متعلقاً بالدعوة للانتخابات التشريعية والرئاسية.

ومن المفترض أن تجري الانتخابات التشريعية في 6 أكتوبر المقبل، على أن يجرى الدور الأول من الانتخابات الرئاسية في الـ17 من نوفمبر القادم.

وأعلنت الرئاسة التونسية، الخميس الماضي، وفاة السبسي، بعد أن كان قد نُقل إلى المستشفى العسكري قبله بيوم.

ويبلغ السبسي من العمر 92 عاماً، وهو الرئيس الخامس للبلاد منذ الاستقلال، وزعيم حزب "نداء تونس".

وتولى رئيس البرلمان، محمد الناصر، منصب رئاسة الجمهورية مؤقتاً، وفق ما يمليه دستور البلاد.

مكة المكرمة