لمناهضته الهجرة.. محتجون يرفضون زيارة ترامب لبريطانيا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GdAYVY

هذه أول زيارة دولة لترامب إلى بريطانيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 03-06-2019 الساعة 23:55

احتشد المئات من الناشطين، يوم الاثنين، في وقفة احتجاجية بالعاصمة البريطانية لندن، رفضاً لزيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للبلاد.

جاءت تلك الوقفة أمام قصر باكنغهام، حيث تقيم الملكة إليزابيث الثانية مأدبة عشاء على شرف ترامب الذي يجري زيارة رسمية للمملكة المتحدة تستمر ثلاثة أيام.

ورفع المحتجون لافتات تنتقد سياسات ترامب المناهضة للهجرة، ولافتات أخرى تنتقد الحكومة البريطانية على دعوتها ترامب لزيارة البلاد.

وأُطلقت هذه المرة دعوات عديدة إلى التظاهر ضد زيارة ترامب، كما حدث خلال زيارته الرسمية العادية السابقة في يوليو 2018، والتي نزل خلالها عشرات الآلاف من الأشخاص إلى شوارع لندن تنديداً بها.

والاثنين، استقبلت الملكة إليزابيث الثانية الرئيس ترامب وعقيلته ميلانيا، إذ وصلا على متن طائرة مروحية إلى القصر الملكي بعد إلغاء مراسم الشرف لأسباب أمنية.

واستقبل ترامب وعقيلته لحظة وصولهما إلى القصر ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز وزوجته كاميلا، دوقة كورنو، في حين غابت الملكة عن الاستقبال ما أثار اهتمام الصحافة.

وبعد مراسم الاستقبال ومأدبة الغداء، اصطحبت الملكة الرئيس الأمريكي في جولة اطلع من خلالها على مجموعة من مقتنيات القصر، بما في ذلك خريطة لنيويورك ترجع للقرن الثامن عشر وكتب عن جورج واشنطن (أول رئيس للولايات المتحدة).

كما أجرى ترامب زيارة إلى كنيسة "وستمنستر" ووضع إكليلاً من الزهور على النصب التذكاري للجندي المجهول.

وتعد زيارة الدولة هي الأعلى مستوى بين أنواع الزيارات التي تتم بين قادة الدول ورؤساء الحكومات، ولها مراسمها وبرامجها الخاصة.

كما أنه لا تكون "زيارة دولة" إلا بدعوة رسمية من رئيس الدولة المضيفة لنظيره رئيس الدولة الزائر، فيكون فيها ضيفه شخصياً ويسكن في أحد مقرات إقامته الرسمية حتى نهاية الزيارة.

مكة المكرمة