ليبيا تستعدّ لانتخابات رئاسية وبرلمانية بمليون و600 ألف ناخب

لم يحدد بعد موعد الانتخابات الليبية (أرشيف)

لم يحدد بعد موعد الانتخابات الليبية (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 27-12-2017 الساعة 18:32


تجاوز عدد الليبيين المسجّلين في السجلّ الانتخابي المليون و600 ألف ناخب؛ تمهيداً لإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية، وفق خريطة طريق تتبنّاها الأمم المتحدة لحلّ الأزمة الليبية القائمة منذ سنوات.

وبدأت عملية تسجيل الناخبين في 6 ديسمبر الجاري، ومن المقرّر أن تستمرّ شهرين، لكن ليس معلوماً متى ستجرى الانتخابات.

وقالت المفوضيّة العليا للانتخابات: إن "مجموع الناخبين المسجّلين لدى المفوضيّة، حتى 25 ديسمبر الجاري، بلغ مليوناً و616 ألفاً و59 ناخباً"، بحسب الوكالة الليبية الرسمية للأنباء.

اقرأ أيضاً :

حفتر ينقلب على "الصخيرات" ويعتبره حبراً على ورق

ودعا رئيس المفوضية، عماد السائح، "جميع الأطراف إلى المشاركة في العملية الانتخابية".

وشدّد السائح على أن "المفوضية ليس لديها أي نوع من الإقصاء لأي طرف".

وبلغ عدد الناخبين المسجّلين عام 2014، الذي شهد آخر انتخابات برلمانية، 1.5 مليون ناخب.

وكان رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، غسان سلامة، أعلن الأسبوع الماضي، عن تقدّم في خطّة العمل التي تبنّاها مجلس الأمن الدولي، في 20 سبتمبر الماضي، وتركّز على إجراء انتخابات في ليبيا.

وتعتمد الخريطة الأممية على تعديل الاتفاق السياسي، المبرم عام 2015، ثم عقد مؤتمر حوار وطني شامل، وبعدها إجراء استفتاء لاعتماد الدستور وانتخابات برلمانية ورئاسية.

وكانت نتائج انتخابات 2014 محلّ نزاع، ما زاد الانقسامات التي ظهرت بين الفرقاء الليبيين عقب الإطاحة بنظام حكم معمر القذافي (1969-2011).

ومنذ سنوات، يعاني البلد العربي الغني بالنفط من اقتتال بين كيانات مسلّحة عديدة، إضافة إلى صراع على السلطة بين حكومة الوفاق الوطني، المعترف بها دولياً، في طرابلس (غرب)، و"الحكومة المؤقتة" في مدينة البيضاء (شرق).

مكة المكرمة