ليبيا تعلن إحباط مخطّط لـ"داعش" لتنفيذ عمليات انتحارية

الشبكة كانت تخطط لاستهداف بعض المقار الأمنية والمؤسسات الحكومية

الشبكة كانت تخطط لاستهداف بعض المقار الأمنية والمؤسسات الحكومية

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 03-03-2018 الساعة 08:47


أعلنت قوة تابعة لوزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني الليبية، مساء أمس الجمعة، توقيف 5 عناصر من شبكة تابعة لتنظيم "داعش".

وأضافت قوة الردع الخاصة، في بيان نشرته على صفحتها الرسمية بـ "فيسبوك"، أن الشبكة كانت تخطّط لاستهداف بعض المقار الأمنية والمؤسسات الحكومية، وذلك بعد تجهيز سيارات مفخخة وانتحاريين.

وأشار البيان إلى أن السيارات المفخخة تم تجهيزها في الصحراء من قبل قيادات التنظيم لتنفيذ بعض العمليات الإرهابية في العاصمة طرابلس ومدينة مصراتة (200 كم شرق طرابلس).

اقرأ أيضاً :

3 قتلى من قوات "حفتر" بتفجير مفخخة وسط ليبيا

ولفت البيان إلى أن العناصر اعترفوا بضلوعهم في استهداف "بوابة الفقهاء" الأمنية، غرب بلدة هون، في محافظة الجفرة (وسط)، في 23 أغسطس الماضي، حيث خلّف الهجوم مقتل 12 عسكرياً تابعين لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

كما اعترف الموقوفون، وفق البيان، بتفجير سيارة أمام قاعدة "بوستة" البحرية في طرابلس، في الثامن من سبتمبر 2016.

وساعدت الفوضى المنتشرة في ليبيا نتيجة الصراع على السلطة على ظهور تنظيمات ومليشيات مسلّحة، أخطرها تنظيم "داعش"، الذي نفّذ العديد من الهجمات في البلاد أبرزها حادثة "ذبح العمال المصريين الأقباط" عام 2015.

ويتصارع على النفوذ والشرعية في ليبيا قطبان؛ الأول حكومة الوفاق في العاصمة طرابلس (غرب) المسنودة بالمجلس الأعلى للدولة، والثاني القوات التي يقودها خليفة حفتر، والمدعومة من مجلس النواب شرقي البلاد.

ومن المرتقب أن تجرى انتخابات شاملة في البلاد قبل نهاية 2018، وفق خريطة طريق أممية تشمل إقرار دستور وتحقيق المصالحة بين مختلف الأطراف السياسية.

مكة المكرمة