مؤتمر في ألمانيا لتعزيز الحوار الأمني والسياسي مع دول الخليج

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gX7VXo

سفير قطر شارك افتتاح مؤتمر الحوار الخليجي العربي الألماني

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 27-06-2019 الساعة 18:28

انطلقت أعمال الدورة الأولى من مؤتمر الحوار الأمني الألماني الخليجي، اليوم الخميس، في العاصمة الألمانية برلين، بمشاركة مجموعة من السياسيين والخبراء من ألمانيا ودول مجلس التعاون الخليجي.

ويبحث المؤتمر، الذي تنظمه جميعة الصداقة العربية الألمانية، بالتعاون مع الأكاديمية الاتحادية للسياسات الأمنية (باكس)، سبل وآليات تعزيز الحوار الأمني والسياسي بين ألمانيا ودول مجلس التعاون الخليجي.

ويشارك في المؤتمر عدد من الشخصيات الخليجية؛ أبرزها رئيس جهاز الأمن الوطني الكويتي، الشيخ ثامر العلي الصباح، وسفير دولة قطر بألمانيا، الشيخ سعود بن عبد الرحمن، والأمين العام لمجلس التعاون، عبد اللطيف الزياني.

بدوره أكد الصباح أن المؤتمر ينعقد في ظروف حرجة وبالغة الدقة تمر بها المنطقة والمجتمع الدولي، وتشكل تهديداً للتنمية الاقتصادية في جميع العالم.

وشدد الصباح، في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الكويتية (كونا)، على أن ألمانيا حافظت على صوت العقل المدعوم بسياستها الخارجية في مواجهة التهديدات التي تمثل تحدياً للمجتمع الدولي.

ووصف العلاقات الخليجية الألمانية بالمتميزة والمثالية، والتي توجت بالشراكة والتنسيق في قضايا تخدم الاهتمام المشترك، مؤكداً أهمية عقد هذه الحوارات في تعزيز قنوات الحوار.

من جانبه أكد رئيس جمعية الصداقة العربية الألمانية، أتو فيسهوي، أن ألمانيا ودول مجلس التعاون الخليجي تحتاج إلى فتح المزيد من قنوات الحوار والتشاور من أجل التصدي للتحديات الكبيرة التي تواجهها منطقة الشرق الأوسط.

وأعرب فيسهوي عن أمله في أن تسهم الدورة الأولى من المؤتمر في تقديم الحلول المناسبة للمشاكل التي تعترض منطقة الشرق الأوسط، مؤكداً أن ألمانيا تحتاج لشركاء يوثق بهم في المنطقة.

مكة المكرمة