مباحثات أمريكية - قطرية حول أزمة سد النهضة الإثيوبي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/5dxbMk

يجري فيلتمان جولة خليجية

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 02-06-2021 الساعة 21:13

ماذا ستشمل جولة فيلتمان الخليجية؟

قطر والسعودية والإمارات.

متى بدأ تشييد سد النهضة؟

2011.

بحث المبعوث الخاص لوزير الخارجية القطري للشؤون الإقليمية علي بن فهد الهاجري، مع مبعوث واشنطن للقرن الأفريقي جيفري فيلتمان، اليوم الأربعاء، آخر التطورات في منطقة القرن الأفريقي وسبل التعاون بين الدوحة وواشنطن لدعم التنمية بالمنطقة.

يأتي ذلك خلال الجولة الخليجية التي يجريها فيلتمان، والتي تشمل إلى جانب قطر، السعودية والإمارات، وذلك لحل النزاع بشأن سد النهضة الإثيوبي بشكل مقبول لكل الأطراف، حسبما ذكرت الخارجية الأمريكية أمس الثلاثاء.

وبحسب وكالة الأنباء القطرية "قنا" جرى خلال الاجتماع الذي عقد في الدوحة "استعراض العلاقات الثنائية وآخر التطورات في منطقة القرن الأفريقي".
كما جرى استعراض "سبل التعاون بين قطر والولايات المتحدة في القرن الأفريقي للمساهمة في استقرار وتنمية وازدهار المنطقة".

وتدعم دول الخليج مصر والسودان في سعيهما للحفاظ على الأمن المائي، بعيد إنشاء سد النهضة من قبل إثيوبيا على نهر النيل.

ويشكل "سد النهضة" مصدر توتر بين مصر والسودان من جهة، وإثيوبيا من جهة أخرى، منذ وضع حجر الأساس له في أبريل 2011.

وتريد مصر والسودان التوصل إلى اتفاق ثلاثي بشأن تشغيل السد قبل ملئه، لكن إثيوبيا تقول إن هذه العملية جزء لا يتجزأ من بنائه ولا يمكن تأجيلها.

ويتوقع أن يصبح السد أكبر مصدر لتوليد الطاقة الكهرومائية في أفريقيا بقدرة تصل إلى 6500 ميغاوات.

وتؤكد إثيوبيا أن الطاقة التي ينتجها السد ضرورية لتلبية احتياجات سكانها البالغ عددهم 110 ملايين نسمة من الكهرباء، لكن مصر التي يؤمن لها النيل نحو 97% من مياه الري والشرب ترى في السد تهديداً لإمدادها بالمياه.

أما السودان فيخشى أن تتضرر سدوده إذا ملأت إثيوبيا السد بالكامل قبل التوصل إلى اتفاق.

مكة المكرمة