مباحثات بين ولي عهد البحرين ووزير الخارجية السعودي بالمنامة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/1XVXWd

البلدان يواصلان العمل على تنمية العلاقات وتطويرها

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 06-04-2021 الساعة 16:53

ماذا أكّد ولي عهد البحرين؟

العلاقات البحرينية السعودية تستند إلى أسس متينة راسخة.

ماذا استعرض خلال اللقاء؟

مستجدات الأمن الإقليمي.

استقبل ولي العهد البحريني الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، يوم الثلاثاء، وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان آل سعود، بقصر الرفاع بالعاصمة المنامة، مستعرضين عدداً من القضايا المشتركة بين الجانبين.

وذكرت وكالة الأنباء البحرينية "بنا" أن ولي العهد البحريني أكّد أن العلاقات البحرينية السعودية تستند إلى أسس متينة راسخة عززتها الروابط الأخوية الوثيقة التي تجمع بينهما على مختلف الصعد.

وقال إن البلدين يواصلان العمل على تنمية هذه العلاقات وتطويرها بما يخدم الرؤى والتطلعات المشتركة التي تعود بالنفع والنماء لمصلحة البلدين.

وخلال اللقاء تم استعراض مجمل القضايا ذات الاهتمام المشترك وبحث مستجدات الأمن الإقليمي، حيث أشار آل خليفة إلى دور مجلس التنسيق السعودي البحريني وما نتج عنه من لجان فرعية مشتركة كان لها بالغ الأثر في استمرار العمل على تعزيز التكامل الثنائي وبالأخص الاقتصادي.

ولفت إلى أهمية اللجان الفرعية المشتركة لمجلس التنسيق، وبما يحظى به التعاون الصناعي وتسهيل الحركة التجارية عبر المنافذ البرية والبحرية من اهتمام مشترك، وبدور جسر الملك فهد كرابط حيوي بين البلدين والشعبين والدور الرافد الذي سيلعبه جسر الملك حمد عند اكتمال تنفيذه في تعزيز الربط التجاري والصناعي والأخوي بين البحرين والسعودية.

وفي 9 مارس 2021، زار ولي العهد البحريني العاصمة الرياض والتقى نظيره السعودي الأمير محمد بن سلمان، حيث استعرضا -بحسب "واس"- العلاقات الوثيقة بين البلدين، ومجالات التعاون السعودي البحريني في مختلف الجوانب لتحقيق مزيد من الإنجازات الثنائية للبلدين.

مكة المكرمة