مباحثات سعودية أمريكية لتعزيز العلاقات وتطورات المنطقة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/5dk3Pa

استعرض الوزيران المستجدات في المنطقة (أرشيفية)

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 10-08-2021 الساعة 08:43
 - متى جرى الاتصال بين بلينكن و"بن فرحان"؟

مساء الاثنين.

- ماذا جرى خلال الاتصال؟

استعراض المستجدات في المنطقة والعلاقات الاستراتيجية بين المملكة والولايات المتحدة وسُبل تعزيزها في المجالات كافة.

بحث وزير الخارجية السعودي، فيصل بن فرحان، مساء الاثنين، مع نظيره الأمريكي أنتوني بلينكن، سبل تعزيز العلاقات بين البلدين وأبرز مستجدات المنطقة، في إشارة إلى التوتر مع إيران والملف اليمني.

وبحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، جرى خلال اتصال هاتفي أجراه "بن فرحان" مع بلينكن، "استعراض أبرز المستجدات في المنطقة، والعلاقات الاستراتيجية بين المملكة والولايات المتحدة وسُبل تعزيزها في المجالات كافة".

وأمس الاثنين، قال وزير الخارجية السعودي في كلمة له أمام منتدى "أسبن" الأمني عبر اتصال مرئي: إن بلاده "تناقش مع الولايات المتحدة قضايا تشغل الطرفين، مثل أنشطة إيران وعرقلتها الملاحة البحرية".

وكانت الولايات المتحدة اتهمت إيران بشن هجوم على ناقلة تشغّلها شركة إسرائيلية، ما أودى بحياة اثنين من طاقمها، فيما نفت طهران صحة هذه الاتهامات، وحذَّرت من أن الرد سيكون بـ"قوة وحزم" على "أي مغامرة محتملة" ضدها.

كما قال المبعوث الأمريكي إلى اليمن تيم ليندركينغ، مساء أمس: إن "لدى السعودية نية واضحة لإنهاء الحرب في اليمن، لكن علاقة إيران والحوثيين لا تساعد على إيقاف الصراع".

وفي 22 مارس الماضي تقدمت السعودية بمبادرة لإنهاء الحرب الدائرة في اليمن، تضمنت بنوداً عدة، منها وقف إطلاق نار شامل تحت مراقبة الأمم المتحدة، وبدء مشاورات بين الأطراف المختلفة برعاية أممية، لكن الحوثيين رفضوها وواصلوا بشكل مكثف، إطلاق صواريخ باليستية ومقذوفات ومسيّرات على مناطق سعودية.

مكة المكرمة