مباحثات كويتية - صينية تتناول التطورات الإقليمية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/7nEoK5

جانب من لقاء الوزيرين الكويتي الصيني

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 12-01-2022 الساعة 10:53
- ماذا بحث الوزيران؟
  • التعاون الثنائي المشترك وفرص تطويره.
  • التعاون في خطة خريطة الحزام والأمان.
- أين جرى اللقاء؟

في مدينة ووتشي الصينية.

بحث خارجية الكويت الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح، مع نظيره الصيني وانغ يي، التعاون الثنائي والتنسيق المشترك بين البلدين مختلف المجالات المشتركة وسبل تطوير آفاقها المستقبلية.

جاء ذلك خلال لقاء عقد، صباح اليوم الأربعاء، في مدينة ووتشي الصينية، بحسب ما أوردت "وكالة الأنباء الكويتية" (كونا).

وتناولت جلسة المباحثات الرسمية كافة أوجه التعاون الثنائي والتنسيق المشترك بين البلدين بمختلف المجالات الحيوية والهامة، وبحث سبل تطوير آفاقها المستقبلية دعماً للمصالح المشتركة بين الجانبين.

واستعرض الجانبان الفرص المتاحة لتطوير هذا التعاون، وخاصةً المتعلقة بمبادرة الحزام والطريق التي أطلقتها الصين في عام 2013، والتي تعتبر بوابة مهمة لمجالات تعزيز التعاون الاقتصاد بين البلدين، علاوةً على بحث مجالات التعاون المتعددة في إطار مواجهة تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ومتحوراته.

كما جرى خلال المباحثات الرسمية بحث آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، وتبادل وجهات النظر تجاه تطورات الأوضاع في المنطقة، والموضوعات والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

وتأتي جلسة المباحثات الرسمية اليوم لستكمالاً لملفات تشاورية هامة تتعلق بالنتائج المثمرة والناجحة للشراكة الاستراتيجية القائمة بين البلدين، وفتح آفاق جديدة للعمل والتعاون المشترك بينهما في مختلف القطاعات.

وتعد الصين الشريك التجاري الرئيسي للكويت، بحجم تبادل تجاري بين البلدين يزيد على 14 مليار دولار، بما جعل الكويت سادس أكبر شريك تجاري للصين من بين الدول العربية، فيما تعمل في الكويت قرابة 40 شركة صينية في قطاعات النفط والبناء والبنى التحتية.