مجدداً.. إيران مستعدة للتفاوض مع إدارة ترامب بشرط!

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LdxBYe

وزير الخارجية الإيراني "ظريف" تحدَّث للصحفيين في نيويورك عن أزمة بلاده

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 17-07-2019 الساعة 21:09

جدَّدت إيران استعدادها للتفاوض مع إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بشرط إيقاف الأخير الحرب الاقتصادية ضد طهران.

واتهم "ظريف"، في تصريح للصحفيين بمقر الأمم المتحدة في نيويورك، اليوم الأربعاء، الولايات المتحدة بشن "حرب اقتصادية" على إيران من خلال العقوبات.

وأوضح أن الحرب الاقتصادية التي تشنُّها واشنطن تستهدف المدنيين في المقام الأول، مضيفاً أن بلاده مستعدة لإجراء محادثات مع إدارة ترامب، إذا أوقفت هذه الحرب.

ووصف "ظريف" القيود التي فرضتها الولايات المتحدة على تنقُّله وتنقُّل الدبلوماسيين الإيرانيين وعائلاتهم بـ"اللاإنسانية"، وفقاً لـ"الأناضول".

وكان الرئيس الإيراني، حسن روحاني، قال الأحد الماضي، إن بلاده مستعدة للتفاوض مع الولايات المتحدة، لكنه وضع شرطين لإتمام ذلك.

وأوضح روحاني في تصريحات له، أن الشرطين يتمثلان بـ"رفع واشنطن عقوباتها ووقف ضغطها الاقتصادي على إيران، والتزام اتفاق 2015 النووي".

وفرضت وزارة الخارجية الأمريكية، في وقت سابق، قيوداً على تنقُّل "ظريف" والدبلوماسيين الإيرانيين داخل نيويورك، ولم تسمح لهم بِحُرية الحركة باستثناء زيارة ممثلية إيران الدائمة لدى الأمم المتحدة، ومطار نيويورك.

وتشهد المنطقة توتراً متصاعداً بين الولايات المتحدة ودول خليجية من جهة، وإيران من جهة أخرى؛ إثر تخفيض طهران بعض التزاماتها المنصوص عليها بالاتفاق النووي متعدد الأطراف، المبرم في 2015.

واتخذت طهران تلك الخطوة، مع مرور عام على انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق، وفرضها عقوبات مشددة على طهران، لإجبارها على إعادة التفاوض بشأن برنامجيها النووي والصاروخي.

مكة المكرمة