مجلس الأمة الكويتي يوافق على اقتراح "كوتا الجنسيات"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/5PkWMB

المقترح قدمه 5 نواب من مجلس الأمة

Linkedin
whatsapp
الخميس، 02-07-2020 الساعة 20:16

- ما هو "كوتا" الجنسيات؟

وضع نسب محددة لكل جنسية داخل البلد.

- ما الغاية من الكوتا؟

تعديل الخلل بالتركيبة السكانية.

وافقت اللجنة التشريعية في مجلس الأمة الكويتي على اقتراح قانون يُعرف إعلامياً بـ"كوتا الجنسيات"، قدمه 5 نواب في وقت سابق لتعديل الخلل بالتركيبة السكانية وتحديد كوتا للجنسيات الموجودة في البلاد.

وجاءت الموافقة على الاقتراح، الذي قدمه النواب بدر الملا، وعيسى الكندري، ويوسف الفضالة، وخليل عبد الله، وراكان النصف، بعد مناقشته باجتماع اللجنة، اليوم الخميس، ليحال إلى اللجنة المختصة للدراسة، بحسب صحيفة "الرأي" المحلية.

ويتضمن الاقتراح المقدم في شهر مايو الماضي، وضع قانون يحدد الحد الأقصى لنسبة كل جالية بالنسبة إلى عدد المواطنين، بحيث يحظر استقدام وافدين من جنسية تجاوز عدد جاليتها عدد المواطنين.

ولا تعد الموافقة إقراراً نهائياً للقانون، حيث من المفترض أن يحال إلى لجنة تنمية الموارد البشرية المختصة بدراسة الاقتراحات المتعلقة بالتركيبة السكانية، التي تستمع بدورها إلى كل الأطراف، ومنها الحكومة، قبل أن تحيله إلى مجلس الأمة الذي يناقشه، ولا يصبح نافذاً إلا إذا تمت الموافقة عليه في المداولتين.

وحدد الاقتراح نسباً معينة لكل جالية من عدد الكويتيين؛ ومنها 15% للهندية، والمصرية والفلبينية والسريلانكية 10%، إضافة إلى تحديد نسب الجاليات الأخرى، على أن يحظر استقدام أي شخص من تلك الجنسيات لحين انخفاض عددها إلى النسب المحددة.

ومن شأن القانون بعد تطبيقه رسمياً أن يتسبب بتغيير توزيع عدد السكان في الكويت، وانخفاض عدد الجاليات الكبرى فيه، مثل الهندية، التي يقارب عددها المليون نسمة، والمصرية التي يتجاوز عددها 600 ألف نسمة.

وتسعى الكويت، التي تبلغ نسبة الوافدين فيها 70% مقارنة بـ 30% للمواطنين، منذ أعوام لتعديل التركيبة السكانية، وهو ما دفع ديوان الخدمة المدنية عام 2017 لإصدار قرار يقضي بإحلال الكويتيين مكان الوافدين في الوظائف الحكومية خلال 5 أعوام.

مكة المكرمة