مجهولون يغتالون مسؤولاً بـ"الخوذ البيضاء" في إدلب

وائل العمر قتل برصاصتين إحداهما في الرأس والثانية في القلب

وائل العمر قتل برصاصتين إحداهما في الرأس والثانية في القلب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 23-11-2017 الساعة 15:56


قال مدير الدفاع المدني في محافظة إدلب، الخميس، إن مجهولين اغتالوا مدير التدريب في الدفاع المدني، المعروفة بـ "الخوذ البيضاء"، وائل العمر.

وأشار مصطفى حاج يوسف إلى أن "العمر قُتل برصاصتين؛ إحداهما في الرأس والثانية في القلب، حيث وُجدت جثّته على بعد كيلومترٍ واحدٍ من سيارته، شمالي إدلب".

وأضاف لوكالة الأناضول: إن "العمر كان محبوباً وحريصاً جداً على أن يضع خبرته بعمليات الإنقاذ في متناول الجميع، من خلال دورات التدريب التي يقدمها ويشرف عليها".

اقرأ أيضاً :

سرّبها ترامب.. مجلة تنشر تفاصيل عملية سرية للموساد في سوريا

وكان 7 من عناصر الدفاع المدني قُتلوا بإدلب، في أغسطس الماضي، بهجوم على مركزهم، وتم القبض على عدد من الأفراد الذين قاموا بعملية الهجوم، وما يزال البحث جارياً عن البقية.

يشار إلى أن فرق الدفاع المدني، والتي وصل عدد المنضمّين لها اليوم إلى ما يقرب من 3 آلاف شخص إجمالاً، بدأت بالظهور مع بدء استهداف النظام السوري للأحياء المدنيّة بشكل مكثّف، مطلع عام 2012، ثم انتظمت تلك الفرق ضمن هيئة موحّدة، في مارس 2013، ويعمل تحت رايتها حالياً 104 مراكز، موزّعة على 8 محافظات سورية، يتم التنسيق بينها بشكل مباشر.

مكة المكرمة