محمد علي يكشف: ضباط الجيش يتواصلون معي ولكن!

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6nnxdN

محمد علي عمل لسنوات مقاولاً في مشاريع الجيش المصري

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 25-09-2019 الساعة 22:44

جدد الفنان ورجل الأعمال المصري الشاب، محمد علي، دعوته إلى المصريين من أجل التظاهر، يوم الجمعة المقبل، للمطالبة بإسقاط حكم الرئيس عبد الفتاح السيسي، أو عزله عبر الجيش.

وناشد علي جموع المصريين، في مقطع فيديو جديد بثه مساء اليوم الأربعاء، بالنزول بكثافة في كافة المحافظات، وأكد أن قوات الأمن "لا تستطيع مواجهة الشعب المصري بأكمله".

واستشهد الرجل الذي عمل لسنوات مقاولاً في مشاريع الجيش، بهروب قوات الشرطة أمام المتظاهرين، في ثورة 25 يناير 2011.

وكشف أن ضباطاً في الجيش يتواصلون معه، لكنه استدرك قائلاً: إن "القادة الكبار يضغطون عليهم دفاعاً عن مصالحهم الشخصية".

وتطرق علي للسيسي، مؤكداً أن الأخير دأب على استخدام مصطلحات الإسلام السياسي والإرهاب وذلك كـ"فزاعة للاستمرار في الحصول على الدعم الغربي"، واصفاً الرئيس المصري بأنه "يتاجر بهذه البضاعة أمام الغرب والمصريين".

وكان السيسي قد حذر، خلال لقائه بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على هامش اجتماعات الأمم المتحدة، من خطورة "الإسلام السياسي" على المنطقة، رداً على المظاهرات التي اندلعت ضده في الأيام الماضية.

وتساءل المقاول الشاب: "هل تصرف المليارات الموجهة لمحاربة الإرهاب على الجيش أم على بناء القصور والاستراحات؟"، مستهجناً في الوقت ذاته بناء عاصمة إدارية جديدة كلفت خزينة البلاد ثمناً باهظاً.

جدير بالذكر أن شوارع العاصمة المصرية والمحافظات الأخرى تشهد حالة استنفار للأجهزة الأمنية؛ في ظل انتشار دعوات التظاهر تحت عنوان "ثورة شعب"، علاوة على حملة اعتقالات واسعة نفذتها قوات الأمن بحق نشطاء وسياسيين وأساتذة جامعات.

تجدر الإشارة إلى أن السيسي تولى مقاليد الحكم بعد انتخابات وصفتها منظمات دولية بـ"الصورية"، أعقبت انقلاباً عسكرياً نفذه هو شخصياً ضد الرئيس الراحل محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب ديمقراطياً في تاريخ البلاد، صيف 2013.

مكة المكرمة