مسؤول إسرائيلي: تهديدات إيران لم تكن سبباً في اتفاقيات التطبيع

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/XeVnn4

رئيس البعثة الدبلوماسية الإسرائيلية في الإمارات، إيتان نائيه

Linkedin
whatsapp
السبت، 14-08-2021 الساعة 14:50

ماذا قال المسؤول الإسرائيلي عن أسباب التطبيع؟

إن المصالح المشتركة وليس تهديدات إيران، هي التي دفعت إلى هذه الاتفاقات.

ما المصالح المشتركة التي تحدث عنها المسؤول الإسرائيلي؟

قال إن "الإسلام الراديكالي" هو أحد هذه الأسباب.

قال رئيس البعثة الدبلوماسية الإسرائيلية في الإمارات، إيتان نائيه، إن التهديدات الإيرانية لم تكن سبباً في توقيع اتفاقيات التطبيع بين أبوظبي و"تل أبيب" العام الماضي، مشيراً إلى أن الجانبين يشتركان في مصالح تتجاوز هذه التهديدات.

وأوضح نائيه في تصريحات لقناة "i24NEWS" العبرية، اليوم السبت، أن "إسرائيل والإمارات تشتركان في عدد من المصالح المشتركة التي تتجاوز مجرد التهديد الإيراني"، لكنه قال: إن "سلوك إيران، لا سيما نشاطها البحري الأخير في خليج عُمان، يثير مخاوف البلدين".

واعتبر أن من الخطأ اعتقاد أن "إسرائيل" والإمارات شرعتا في اتفاقيات التطبيع بسبب إيران، مشيراً إلى أنهما وقعتا هذه الاتفاقيات بسبب مصالح مشتركة، وأن "الإسلام الراديكالي" قضية أخرى ذات اهتمام مشترك.

واستبعد المسؤول الإسرائيلي أن تكون العلاقة بين الإمارات و"إسرائيل" قد تأثرت بالقتال الذي اندلع بين المقاومة الفلسطينية وجيش الاحتلال في مايو الماضي، حتى إن الإمارات لم تخفِ رغبتها في رؤية السلام، حسب قوله.

وفي 13 أغسطس 2020، أعلنت الإمارات تطبيع العلاقات مع دولة الاحتلال برعاية الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، وهو القرار الذي قُوبل بمعارضة شعبية عربية وإسلامية واسعة.

مكة المكرمة