مسؤول عراقي يعلن تحرير 7 قرى جنوب الموصل

فجرت القوات العراقية 4 عجلات مفخخة وضعها التنظيم لاعتراض طريقه

فجرت القوات العراقية 4 عجلات مفخخة وضعها التنظيم لاعتراض طريقه

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 13-08-2016 الساعة 15:23


أعلن مسؤول محلي عراقي، السبت، عن تحرير 7 قرى في مدينة القيارة خلال الساعات الماضية، في حين بيّن أن القوات العراقية أصبحت على مسافة 500 متر من مركز القيارة.

وقال مدير القيارة، صالح حسن الجبوري: إن "القوات العراقية تمكنت خلال 24 ساعة الماضية من تحرير 7 قرى تابعة لناحية القيارة (60كم جنوب الموصل)؛ هي: الإمام غربي والمرير والإمام شرقي وعجبة وسبع خراب وركبة شرقي وركبة جدعة".

وأوضح الجبوري أن "قوات الجيش العراقي من الفرقة 15، وبإسناد طائرات التحالف، تمكنت من تحرير القرى المذكورة، وحالياً تقف على مشارف قرية ركبة شرقي الجواعنة لاقتحامها".

وأضاف مدير الناحية، الذي يدير أعماله من قرى الحاج علي جنوب الموصل (حررت مؤخراً): إن "القوات العراقية فجرت أربع عجلات مفخخة وضعها التنظيم لاعتراض طريق القوات المحررة، فيما قتل 9 من عناصر داعش خلال عملية تحرير القرى".

وبين الجبوري للأناضول أن "القوات العراقية باتت تقف على مسافة 500 متر من مركز مدينة القيارة من ناحية الجنوب".

وقال: إن "القوات العراقية تواصل تقدمها باتجاه قرية الجرناف، وسيطرت على محطة تعبئة الوقود الخاصة بالقرية، وقطعت الطريق الرئيسي الجنوبي من القيارة إلى الشرقاط (شمال محافظة صلاح الدين)".

ويسيطر تنظيم الدولة على الموصل منذ العاشر من يونيو/حزيران 2014، بعد انسحاب قوات الجيش والشرطة منها، وتمكنت القوات العراقية والبيشمركة من تحرير مناطق في أطراف مدينة الموصل؛ ومنها متاخمة للإقليم الكردي في العراق.

وبدأت الحكومة العراقية في مايو/أيار الماضي، بالدفع بحشودات عسكرية قرب الموصل (أكبر مدينة عراقية يسيطر عليها التنظيم، منذ يونيو/حزيران 2014)، ضمن خطط لاستعادة السيطرة عليها من تنظيم الدولة، كما تقول (الحكومة) إنها ستستعيد المدينة من التنظيم قبل حلول نهاية العام الحالي.

تجدر الإشارة إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية تقود تحالفاً دولياً مكوناً من نحو 60 دولة، يشن غارات جوية على معاقل التنظيم في العراق وسوريا، كما يتولى جنود أمريكيون تقديم المشورة والتدريب للقوات العراقية، لتعزيز قدرتها في الحرب على تنظيم الدولة.

مكة المكرمة