مسؤول كويتي: لن نتوسط بين السعودية وإيران

تشهد العلاقات بين السعودية وإيران أزمة حادة

تشهد العلاقات بين السعودية وإيران أزمة حادة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 27-01-2016 الساعة 23:36


أكد مساعد وزير الخارجية الكويتي لشؤون آسيا، علي السعيد، الأربعاء، أن الكويت مع دول مجلس التعاون، تتطلع إلى خطوات عملية تقوم بها إيران لتهدئة الأوضاع في المنطقة، وإبعادها عن أي توترات مستقبلية.

وجدد السعيد حرص البلاد على أمن واستقرار المنطقة على أساس عدم تدخل أحد في شؤونها الداخلية.

السعيد وفي تصريح، الاثنين، على هامش حفل بالسفارة الهندية بمناسبة تأسيس الجمهورية، ونقلته صحيفة القبس الأربعاء، استبعد وساطة الكويت لحل الأزمة السعودية الإيرانية.

وأضاف: "لسنا وسطاء، لأننا والسعودية في قارب واحد ولن نسمح بأي شكل من الأشكال لأي دولة أن تتدخل في شؤوننا".

وتشهد العلاقات بين السعودية وإيران أزمة حادة، عقب إعلان الرياض في 3 يناير/ كانون الثاني 2016 قطع علاقاتها الدبلوماسية مع إيران، على خلفية الاعتداءات التي تعرضت لها سفارة المملكة في طهران، وقنصليتها في مدينة مشهد، وإضرام النار فيهما؛ احتجاجاً على إعدام الرياض للمواطن السعودي نمر باقر النمر، مع 46 مداناً بالانتماء لـ "التنظيمات الإرهابية"، وذلك في 2 يناير/ كانون الثاني.

مكة المكرمة