مسقط تأمل التوصل لتسوية سياسية شاملة للأزمة اليمنية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/A3RYVR

سلطان عُمان هيثم بن طارق آل سعيد

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 30-03-2021 الساعة 14:07
- ما الجهود التي بذلتها الرياض مؤخراً لحل الأزمة اليمنية؟

الأسبوع الماضي أعلن وزير الخارجية السعودي مبادرة لإنهاء الأزمة في اليمن بهدف الوصول إلى اتفاق سياسي شامل.

- ما الدور العُماني في اليمن؟

مسقط بذلت جهوداً لحل الأزمة اليمنية لقيت إشادة دولية واسعة.

أعلنت سلطنة عُمان، الثلاثاء، أنها مستمرة في العمل مع السعودية، والمبعوثين الأممي والأمريكي الخاصين باليمن لحل الأزمة اليمنية.

وقالت السلطنة في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية "العُمانية": "امتثالاً لأوامر السلطان هيثم بن طارق فإن السلطنة مستمرة في العمل من كثب مع السعودية والمبعوثين الأممي والأمريكي الخاصين باليمن والأطراف اليمنية المعنية؛ بهدف التوصل إلى تسوية سياسية شاملة للأزمة القائمة في الجمهورية اليمنية".

وأضاف البيان: إن "السلطنة تأمل في أن تحقق هذه الاتصالات النتيجة المرجوة في القريب العاجل، وبما يعيد لليمن الشقيق أمنه واستقراره ويحفظ أمن ومصالح دول المنطقة".

والأسبوع الماضي، أعلن وزير الخارجية السعودي مبادرة لإنهاء الأزمة في اليمن بهدف الوصول إلى اتفاق سياسي شامل، وسط ترحيب خليجي وأمريكي، ورد متحفظ من قبل الحوثيين.

يشار إلى أن مسقط بذلت جهوداً لحل الأزمة اليمنية لقيت إشادة دولية واسعة، أبرزها طرح مبادرة للسلام هناك عام 2017.

كما تؤدي السلطنة دور الوسيط بين أطراف النزاع في اليمن، وقد أشارت تسريبات إلى أنها استضافت لقاءات بين الحوثيين ومسؤولين أمريكيين مؤخراً.

وللعام السادس يشهد اليمن حرباً بين القوات الحكومية المدعومة من "التحالف"، منذ مارس 2015، والحوثيين المدعومين إيرانياً، والمسيطرين على محافظات بينها العاصمة صنعاء، منذ سبتمبر 2014.

مكة المكرمة