مصر.. الأمن يعتقل 3 أعضاء بحزب "شفيق"

شفيق قيد الإقامة الجبرية في مصر

شفيق قيد الإقامة الجبرية في مصر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 13-12-2017 الساعة 22:25


اعتقلت السلطات المصرية، الأربعاء، ثلاثة من مؤيدي رئيس الوزراء الأسبق، أحمد شفيق؛ على خلفيّة اتهامهم بترويج معلومات كاذبة تضرّ بالأمن القومي للبلاد.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مصدرين أمنيين مطلعين على المسألة، أن المعتقلين الثلاثة متّهمون بنشر معلومات كاذبة تضر بالأمن القومي.

ولم تعلّق وزارة الداخلية المصرية على هذه الأنباء، لكن وائل فؤاد، وهو شقيق أحد المعتقلين، قال إن قوات الأمن ألقت القبض على شقيقه (هاني) في منزل الأسرة بإحدى ضواحي القاهرة.

وأضاف فؤاد أن قوات الأمن دخلت منزل الأسرة، في حدود الساعة الثالثة فجراً بالتوقيت المحلي (01:00 ت.غ)، وفتّشت المنزل وصادرت هاتفين محمولين، ولم تذكر أسباباً لإلقاء القبض عليه، مؤكداً أن شقيقه كان "قريباً جداً" من شفيق، بحسب الوكالة.

اقرأ أيضاً :

محامية "شفيق" تؤكد اختفاءه في مصر وتطالب بمقابلته

وكان شفيق أعلن، الشهر الماضي، نيّته الترشّح لمنصب رئيس الجمهورية أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال الانتخابات المفترضة في الربع الأول من العام المقبل.

وينظر منتقدو السيسي لشفيق، وهو قائد سابق للقوات الجوية، باعتباره المنافس الأكبر والأخطر على السيسي، الذي يحكم قبضته على البلاد.

وينتمي الثلاثة المقبوض عليهم إلى حزب الحركة الوطنية، الذي أسّسه ويرأسه شفيق.

وأعلن شفيق نيّته الترشّح للانتخابات من الإمارات، التي كان يعيش فيها منذ خسارته انتخابات 2012 أمام الرئيس المعزول، محمد مرسي.

وبعدما اتهم الإمارات بمنعه من السفر، عاد شفيق إلى القاهرة منذ نحو 10 أيام مرحّلاً، وقال بعد عودته إنه لا يزال يدرس مسألة ترشّحه.

وتؤكّد تقارير أن شفيق محتجز بشكل غير معلن في أحد فنادق القاهرة الجديدة، وإنه يخضع لضغوط كبيرة للتخلّي عن فكرة الترشّح أمام السيسي.

مكة المكرمة