مصر تتحدث عن حوار منتظر مع قطر حول مخرجات قمة العُلا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ZeNEKb

وزير الخارجية المصري قال إن بلاده اتخذت خطوات سابقة لتنفيذ الاتفاق

Linkedin
whatsapp
السبت، 13-02-2021 الساعة 18:43
- ما الذي قاله وزير خارجية مصر حول قطر؟

إن القاهرة بصدد تحديد موعد مع الجانب القطري للتباحث.

- ما أبرز الخطوات التي قامت بها مصر بعد اتفاق العُلا؟

إعادة العلاقات الدبلوماسية مع قطر، وتسيير الرحلات والملاحة البحرية، والتعاون البريدي المباشر.

قال وزير الخارجية المصري سامح شكري، إن بلاده بصدد تحديد موعد مع الجانب القطري بشأن تقييم مخرجات قمة المصالحة الخليجية التي عقدت بالسعودية قبل شهر.

وفي تصريح لقناة مصرية خاصة قال شكري إن بلاده ملتزمة باتفاق العُلا، مضيفاً: "عندما نلتزم بوثيقة ونوقع عليها فدائماً نحترم هذه الالتزامات ونوفيها".

وأضاف: "قامت مصر بإعادة العلاقات الدبلوماسية مع قطر، وألغت حظر الطيران، وأعادت التعاون البريدي المباشر (..) ونحن بصدد تحديد موعد للجان الثنائية".

وحتى لحظة نشر هذا الخبر، لم يصدر أي تعليق من الدولة الخليجية حول ما ذكره الجانب المصري من حوار مرتقب حول نتائج قمة العُلا والتزاماتها.

وكانت الخارجية المصرية أعلنت، في بيان 20 يناير الماضي، الاتفاق مع قطر على استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما، مضيفةً أن تلك الخطوات تأتي في سياق "الخطوات التنفيذية لقمة العلا".

وأكد البيان أن "دولة قطر ومصر تبادلتا مذكرتين رسميتين، حيث اتفقت الدولتان بموجبهما على استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما".

وجاء إعلان إعادة العلاقات بعد يومين من إقلاع أول رحلة جوية تربط بين قطر ومصر، بعد ثلاث سنوات ونصف السنة من القطيعة.

وأعلنت وزارة الطيران المدني المصرية إعادة فتح الأجواء المصرية أمام الطيران القطري، الثلاثاء 12 يناير 2021، وذلك بعد قرار إغلاق المجال الجوي، منذ صيف عام 2017.

وكانت وزارة النقل المصرية قررت، في 25 يناير الماضي، استئناف أنشطة الشحن والملاحة البحرية بين مصر وقطر؛ في ضوء الالتزامات المتبادلة بين البلدين وعودة العلاقات بينهما.

وكان وزير المالية القطري علي العمادي، وصل إلى العاصمة المصرية القاهرة، في 5 يناير المنصرم، على رأس وفد بطائرة خاصة من الدوحة، في زيارة استغرقت ساعات عدة.

وتأتي هذه الخطوات بعد إعلان السعودية والإمارات والبحرين فتح الحدود البحرية والجوية والبرية كافة مع قطر، عقب انعقاد قمة مجلس التعاون الخليجي بمدينة العلا السعودية.

ونتج عن قمة العُلا توقيع اتفاق مصالحة أنهى إغلاقاً فرضته السعودية والإمارات والبحرين ومصر على قطر، منذ يونيو 2017.

الاكثر قراءة

مكة المكرمة