مصر.. تجديد حبس صحفي الجزيرة محمود حسين دون محاكمة

الصحفي المعتقل محمود حسين

الصحفي المعتقل محمود حسين

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 27-01-2018 الساعة 20:28


جددت محكمة مصرية، السبت، حبس صحفي قناة "الجزيرة" الإخبارية، محمود حسين، 45 يوماً أخرى، دون توجيه أي اتهام له.

وكان حسين، المحبوس منذ ديسمبر 2016، قد عُرض في وقت سابق من السبت على محكمة جنوبي القاهرة، المنعقدة بمقر معهد أمناء الشرطة في منطقة طرة، جنوب شرقي العاصمة، والتي قررت تمديد حبسه دون توجيه تهمة بعينها له.

ومنذ اعتقاله في 22 ديسمبر 2016، لم يوجِّه قضاة التحقيق أي اتهام للصحفي المصري، في حين تتهمه نيابة أمن الدولة العليا بعدد من التهم، بينها تلقي تمويل خارجي والعمل على نشر أخبار كاذبة، وهو ما نفاه حسين ومحاموه مراراً.

اقرأ أيضاً:

مركز حقوقي: مصر ترفض علاج مراسل الجزيرة المعتقل بسجونها

وأمضى حسين، (52 عاماً)، أكثر من عام في الحبس الاحتياطي رغم المطالبات المتكررة بإخلاء سبيله على ذمة التحقيق، بالنظر إلى أنه موظف حكومي وله عنوان معلوم في مصر ولا يُخشى من هربه.

وطالبت منظمات حقوقية وأخرى معنيَّة بحُرية الصحافة السلطات المصرية بإطلاق سراح الصحفي المحبوس، كما طالبت شبكةُ الجزيرة بالأمر نفسه، وحمّلت السلطات المصرية مسؤولية سلامة صحفيها.

وتواصل السلطات المصرية حبس محمود حسين من دون محاكمة وفي ظروف قاسية بسجن طرة في جنوبي القاهرة.

وكان قاضي التحقيق قد جدد، في 14 ديسمبر 2017، حبس حسين 45 يوماً إضافية، للمرة العاشرة على التوالي.

مكة المكرمة