مصر ترجح فرضية العمل الـ"إرهابي" خلف اختفاء طائرتها

وزير الطيران المصري متحدثاً للصحافة (الفرنسية)

وزير الطيران المصري متحدثاً للصحافة (الفرنسية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 19-05-2016 الساعة 16:24


قال وزير الطيران المصري شريف فتحي، إن احتمال "هجوم إرهابي" وراء اختفاء طائرة تابعة لشركة مصر للطيران، اليوم الخميس، أكثر ترجيحاً من وجود خلل فني، جاء ذلك فيما أعلنت اليونان العثور على حطام الطائرة.

وأوضح في مؤتمر صحفي بالقاهرة، أنه لا توجد مخاوف أمنية معروفة بشأن ركاب الطائرة لكن السلطات تجري مزيداً من الفحص.

واستدرك أنه "من المبكر جداً الحديث عن نتائج حول سبب اختفاء الطائرة التي كانت تقل 66 شخصاً، وكانت في طريقها من باريس إلى القاهرة".

ويتضمن إعلان مصر ترجيحها أن يكون سبب اختفاء طائرتها عملاً إرهابياً، تحميلاً للسلطات الفرنسية جانباً من المسؤولية، حيث أقلعت الطائرة من مطار شارل ديغول بباريس، وعلى السلطات الفرنسية تقع مهمة تفتيش الركاب والأمتعة.

على صعيد آخر، أعلن الناطق باسم الجيش اليوناني، فاسيليس بيلتسيوتيس، أن السلطات اليونانية عثرت على حطام قد يكون لطائرة "مصر للطيران" في المتوسط، قبالة جزيرة كريت اليونانية.

وقال: "عثرت طائرة سي 130 مصرية على حطام في جنوب شرق جزيرة كريت في منطقة تابعة للمجال الجوي المصري، وسترسل سفن إلى الموقع للتحقق من الأمر".

من جهته قال التلفزيون اليوناني العام إنه "عثر على حطام على بعد 230 ميلاً بحرياً من جزيرة كريت".

مكة المكرمة