مصر.. مقتل 15 مسلحاً بسيناء بينهم أحد قيادات "داعش"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/L3J5RX

عملية أمنية في سيناء

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 04-10-2018 الساعة 09:56

ذكرت وزارة الداخلية المصرية، الأربعاء، أنها قتلت 15 مسلحاً في تبادل لإطلاق النار بمدينة العريش في محافظة شمال سيناء، في حين أعلن تنظيم الدولة مقتل القيادي بصفوفه "أبو حمزة المقدسي".

وقالت الداخلية في بيان: إن "معلومات وردت لقطاع الأمن الوطني، تفيد باستعداد بعض العناصر الإرهابية للقيام بعمليات عدائية بالتزامن مع احتفالات السادس من أكتوبر". 

وأضاف البيان: "تمت مداهمة تلك العناصر بإحدى المزارع في العريش والتعامل معها، وأسفرت المواجهات عن مصرع 15 إرهابياً، وضُبطت بحوزتهم كمية كبيرة من الأسلحة والعبوات الناسفة".

من جهته، أعلن تنظيم الدولة مقتل القائد الكبير في صفوفه أبو حمزة المقدسي بشبه جزيرة سيناء.

ونشر التنظيم صورة "المَقدسي" على قنواته بتطبيق "تليغرام"، الثلاثاء، تحت عنوان "قوافل الشهداء"، وذكر أنه "كان مسؤولاً عن التخطيط والتدريب في سيناء"، دون أن يورد تفاصيل بشأن أين أو متى أو كيف قُتل.

ولم يصدر بعدُ تعليقٌ من الجيش المصري على الإعلان، لكن مصادر أمنية قالت إن "المقدسي" قُتل مع شخصين آخرين، أول من أمس الاثنين، في غارة جوية استهدفت سيارتهم قرب مدينة الشيخ زويد بمحافظة شمال سيناء.

ويشن الجيش والشرطة، منذ فبراير الماضي، عملية أمنية في سيناء؛ للقضاء على المتشددين الموالين لتنظيم الدولة، وانطلقت العملية بعد هجوم على مسجد في نوفمبر الماضي، أسفر عن مقتل مئات المصلين.

وقال الجيش إن مئات ممن يشتبه في أنهم مسلحون، فضلاً عن عشرات الجنود، قُتلوا في العملية، التي يشارك فيها آلاف من قوات الشرطة والجيش مدعومين بالأسلحة الثقيلة والقوات الجوية.  

مكة المكرمة