مصر: 49 من مواطنينا محتجزون بصنعاء ونسعى للإفراج عنهم

قال إن سفير مصر في اليمن أجرى اتصالات مكثفة للإفراج عن المواطنين المحتجزين

قال إن سفير مصر في اليمن أجرى اتصالات مكثفة للإفراج عن المواطنين المحتجزين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 05-12-2016 الساعة 20:28


كشفت الخارجية المصرية، الاثنين، لأول مرة عن وجود مواطنين لها محتجزين لدى مليشيا "الحوثيين" في صنعاء، مشيرة إلى أنها تواصل مساعيها للإفراج عنهم.

وقال المتحدث باسم الوزارة، أحمد أبو زيد، في بيان له، الاثنين: إن "المواطنين المصريين (عددهم 49) مقيمون في مدينة الحديدة (غربي اليمن) منذ سنوات، ويعملون في مختلف الأنشطة والأعمال الحرة، قبل أن يتم القبض عليهم واحتجازهم في السجن الاحتياطي بالعاصمة صنعاء"، دون الإشارة إلى موعد احتجازهم أو تفاصيل إضافية عنهم.

اقرأ أيضاً :

مصر.. إحالة داعية زعم أنه "المهدي" إلى نيابة أمن الدولة

وأضاف أبو زيد أن "سفير مصر في اليمن يوسف الشرقاوي، أجرى اتصالات مكثفة ومتشعبة للعمل على تأمين الإفراج عن المواطنين المحتجزين في أسرع وقت".

وذكر المصدر نفسه أنه "من بين من تواصل معهم السفير المصري، رئيس الوزراء اليمني أحمد بن عبيد، ووزير الخارجية عبد الملك المخلافي، ورئيس البرلمان اليمني يحيى الراعي، ووزير الخدمة المدنية عبد العزيز جباري، باعتباره الوزير المختص بالتواصل مع المنظمات الإنسانية الدولية ورئيس لجنة الإغاثة اليمنية".

كما تواصل السفير المصري مع المبعوث الأممي لليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، الذي وعد بتكثيف اتصالاته مع جميع الأطراف اليمنية للإفراج عن المحتجزين، وفق الخارجية المصرية.

وعلى التوازي مع ذلك "أجرى السفير المصري اتصالات مع شخصيات يمنية مستقلة لديها علاقات قوية مع أطراف ومناطق مختلفة في اليمن بهدف تأمين الإفراج عن المحتجزين".

وبحسب البيان "أسفرت كل تلك الاتصالات عن السماح للمحتجزين بالتواصل مع عائلاتهم واستقبال ممثلين عنهم (عن العائلات)".

ولفت المصدر إلى أنه "كان مقرراً الإفراج عن المحتجزين أمس الأول السبت".

ويشهد اليمن حرباً أهلية منذ قرابة عامين، بين الحوثيين وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح من ناحية، والحكومة اليمنية والرئيس عبد ربه منصور هادي من ناحية أخرى، وتقود السعودية تحالفاً عربياً لمساندة الحكومة وإعادة الشرعية إلى اليمن منذ مارس/ آذار 2015.

مكة المكرمة