مطالبة دولية بالكشف عن مصير 3 أردنيين مختفين في ليبيا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gn8wpK

المنظمة الدولية لم تحدد الجهة التي اختطفت الأردنيين (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 16-07-2019 الساعة 14:23

كشفت منظمة دولية عن استمرار اختطاف جماعة مسلحة بليبيا -لم تسمها- 3 مواطنين أردنيين منذ أكثر من عام، في أثناء محاولتهم عبور حاجز أمني باتجاه العاصمة طرابلس.

ونقلت الفيدرالية الدولية للحقوق والتنمية (إفرد)، في بيان لها، اليوم الثلاثاء، عن عوائل المختطَفين، أنهم لم يتلقوا أي معلومات عن مصيرهم منذ اختفائهم قسرياً في أغسطس 2018.

وأكدت المنظمة أن الأردنيين الثلاثة تعرضوا للتعذيب بشكل مروع خلال التحقيق معهم، بتهم تتعلق بـ"الإرهاب"، بوسائل عديدة تشمل الضرب والصدمات الكهربائية والتعذيب الجسدي والنفسي.

وقالت: "المختطَفون هم علي الزعبي وفادي كفارة ورامي شويات، يتعرضون لجريمة الإخفاء القسري الذي تحظره المعاهدات والاتفاقيات الدولية، وتعتبره انتهاكاً صارخاً لحقوق الإنسان ومخالفة جسيمة ترتقي إلى حد اعتبارها جريمة حرب".

ودعت الفيدرالية الدولية جميع أطراف الصراع في ليبيا إلى الكشف عن مصير المختطَفين الأردنيين، وأن من الضروري التدخُّل الدولي لوقف انتهاكات حقوق الإنسان في ليبيا، خاصةً تورُّط الجماعات المسلّحة بمخالفاتٍ خطيرة للقانون الإنساني الدولي.

مكة المكرمة