مفتي عُمان: المتطاولون على النبي مضطربون ومختلون

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/JpAd2X

أشاد بمقاطعة البضائع الفرنسية

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 27-10-2020 الساعة 21:25

هاجم الشيخ أحمد بن حمد الخليلي، مفتي سلطنة عُمان، يوم الثلاثاء، المسيئين للنبي محمد ﷺ، معتبراً أنهم ذوو نفوس مضطربة وعقول مختلة.

وأوضح الشيخ الخليلي في تغريدة على حسابه الرسمي بموقع "تويتر" أن "المتطاولين على مقامِ الرسولِ الأعظم ﷺ، أو على دينه الإسلام، أو معجزته القرآن، ينكشفُ لكل من ينظر في سوابقهم أن نفوسهم مضطربة، وعقولهم مختلة، وفطرهم متعفنة، يعافُون كلَّ خير، ويأنفُون من كلِّ فضيلة، وينجذبون إلى كلِّ شر، ويعشقون كلَّ رذيلة، ولا ينضحُ الإناء إلا بما في داخله".

ويوم الاثنين، أشاد مفتي سلطنة عُمان بحملة مقاطعة المنتجات الفرنسية رداً على تطاول الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على النبي محمد ﷺ، ودعمه الرسوم الكاريكاتورية المسيئة.

ونشر الحساب الرسمي لمفتي عُمان في "تويتر" رسالة دعا فيها الشيخُ الخليلي إلى ضرورة اتفاق الأمة على "سحب رؤوس أموال المسلمين من المؤسسات الاقتصادية التي يديرها هؤلاء المعتدون المتطاولون على المقام العظيم لنبينا".

وفي 3 أكتوبر الجاري، هاجم مفتي عُمان الرئيسَ الفرنسي؛ بعد ادِّعاء الأخير أن الإسلام يمر بأزمة في جميع أرجاء العالم، وداعياً إلى ضرورة التصدي لما سماها "الانعزالية الإسلامية".

وبدأ مسلمون في أنحاء العالم حملة مقاطعة واسعة للمنتجات الفرنسية ردّاً على تجاوزات الرئيس الفرنسي، فيما تعج مواقع التواصل بردود فعل غاضبة.

يشار إلى أن مفتي عُمان نشط بالآونة الأخيرة في التعليق على قضايا الساعة إقليمياً ودولياً؛ كترحيبه بإعادة متحف آيا صوفيا مسجداً بعد 86 عاماً، فضلاً عن دعوته الليبيين إلى طي صفحة الماضي الملطخة بالدماء.

كما اعتبر أن موجة التطبيع الحالية بين دول عربية و"إسرائيل" بمنزلة "خيانة لله ورسوله والمقدسات".

مكة المكرمة