مقاتلو المعارضة يبدؤون بالخروج من آخر مناطقهم في حمص

ستنتقل القوات إلى جرابلس (أرشيفية)

ستنتقل القوات إلى جرابلس (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 20-05-2017 الساعة 14:59


بدأ مقاتلون من المعارضة السورية بالخروج من آخر حيّ واقع تحت سيطرتهم في مدينة حمص، السبت؛ وفقاً لاتفاق إجلاء سيعيد السيطرة على المنطقة إلى نظام بشار الأسد.

وغادرت حافلة واحدة على الأقل، تقلّ مقاتلي المعارضة وأفراد عائلاتهم، حيّ الوعر، في وقت مبكّر من صباح يوم السبت، ومن المتوقّع أن يليهم عشرات آخرون، ليخرج نحو 2500 شخص من الحي الذي تحاصره قوات الأسد وحلفاؤها منذ وقت طويل، وفقاً لوكالة رويترز.

والاتفاق على إخلاء حي الوعر هو الأكبر من نوعه بعد سلسلة اتفاقات مماثلة في الشهور القليلة الماضية، جعلت مناطق كثيرة في غرب سوريا تحت سيطرة قوات الأسد، بعد أن سيطرت عليها المعارضة وحاصرتها قوات النظام والقوى المتحالفة معها.

اقرأ أيضاً :

رسالة بن سلمان تلقّفها مناهضو طهران.. وإيران تتراجع

وبدأ تنفيذ اتفاق الوعر في مارس/آذار الماضي. ويقول المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الاتفاق سيؤدّي عند استكماله إلى خروج ما يصل إلى 20 ألف شخص من الحي.

وسيتوجه الكثير من مقاتلي المعارضة إلى محافظة إدلب الخاضعة لسيطرتهم في شمال غرب البلاد، وإلى بلدة جرابلس على الحدود الشمالية لسوريا مع تركيا، وسيظلّ بعضهم في الوعر وسيسلّمون أسلحتهم، وفقاً للاتفاق.

مكة المكرمة