مقتل جندي سعودي بمواجهات مع الحوثيين قرب حدود اليمن

وكيل إمارة منطقة جازان أدى صلاة الجنازة على الجندي

وكيل إمارة منطقة جازان أدى صلاة الجنازة على الجندي

Linkedin
whatsapp
الأحد، 25-02-2018 الساعة 22:01


شيَّعت السعودية، الأحد، جندياً قُتل في معارك مع الحوثيين على الحدود الجنوبية للمملكة مع اليمن.

وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، إن جموع المصلّين بمحافظة "أحد المسارحة" (جنوب غرب)، يتقدمهم محافظها عبد الله بن محمد الريثي، أدّوا صلاة الجنازة على الجندي أول إبراهيم بن حمود الكعبي، أحد منسوبي قوة جازان.

وبيَّنت أن الكعبي "استُشهد دفاعاً عن الدين والوطن بالحد الجنوبي في قطاع محافظة الداير بني مالك بمنطقة جازان (جنوب غرب)"، في إشارة إلى المعارك مع الحوثيين.

ولم تذكر الوكالة المزيد من التفاصيل عن ملابسات مقتل الجندي، وتوقيت مقتله على وجه الدقة.

اقرأ أيضاً:

مقتل 3 جنود سعوديين والحوثيون يستهدفون "باتريوت" للتحالف

وكانت وسائل إعلام سعودية قد ذكرت يوم 10 فبراير الجاري، أن ثلاثة جنود قُتلوا في اشتباكات بالحد الجنوبي لصد هجوم للحوثيين على منطقة الخوبة في جازان؛ ما أسفر كذلك عن مقتل عدد من أفراد المليشيا، حيث تدور مواجهات مستمرة بين الطرفين في حدود جازان ونجران وعسير بين اليمن والسعودية.

ومنذ 26 مارس 2015، تقود السعودية تحالفاً عسكرياً يدعم القوات الحكومية اليمنية في مواجهة مسلحي الحوثيين، الذين يسيطرون على محافظات، بينها صنعاء، منذ 21 سبتمبر 2014، وأودت هذه الحرب بحياة أكثر من 10 آلاف شخص، بحسب إحصاءات العام الماضي.

مكة المكرمة