مقتل قائد بارز بالمقاومة اليمنية في انفجار عبوة ناسفة

العبوة استهدفت السيارة شرقي الحديدة

العبوة استهدفت السيارة شرقي الحديدة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 03-05-2018 الساعة 08:19


ذكر مصدر عسكري يمني، الأربعاء، أن قيادياً بارزاً في المقاومة الشعبية اليمنية قُتل هو وخمسة من مرافقيه، بانفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارته في محافظة الحديدة، غربي البلاد.

ونقلت وكالة "الأناضول" عن المصدر، الذي فضل عدم ذكر اسمه، قوله: إن "قائد المقاومة التهامية في جبهة الساحل الغربي، حسن الدوبلة، لقي مصرعه إثر انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون، في أثناء مرور سيارته بين منطقتي (حيس) و(الخوخة) الخاضعتين لسيطرة الجيش الحكومي والمقاومة الشعبية شرقي الحديدة".

وأضاف أن "5 من مرافقي الدوبلة قُتلوا أيضاً بالحادث، في حين أصيب آخرون بإصابات مختلفة نُقلوا على أثرها إلى أحد المستشفيات القريبة".

اقرأ أيضاً:

المعارضة السورية توافق على الانسحاب من مناطق في حمص

وحسن الدوبلة هو قائد المقاومة "التهامية" الموالية للشرعية اليمنية، التي تخوض معارك ضارية في جبهة الساحل الغربي الى جانب الجيش الوطني، ضد مليشيات الحوثي.

ومنذ أكثر من عام، تخوض قوات الجيش الوطني، والمقاومة الشعبية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، معارك كبيرة في جبهة الساحل الغربي، ضد مسلحي الجماعة بغية السيطرة على مدينة الحديدة ومينائها.

ويعيش اليمن، منذ أكثر من ثلاثة أعوام، حرباً بين القوات الحكومية، مدعومة بالتحالف العربي الذي تقوده السعودية من جهة، وجماعة "الحوثي"، المتهمة بتلقي دعم إيراني، من جهة أخرى؛ وتسيطر الجماعة على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء، منذ عام 2014.

مكة المكرمة