مقتل مدير سد الفرات بغارة للتحالف أثناء توجهه للصيانة

المهندس أحمد الحسين مديـر سد الفرات

المهندس أحمد الحسين مديـر سد الفرات

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 29-03-2017 الساعة 08:53


قتل المهندس أحمد الحسين، مدير سد الفرات، ومساعداه الفنيان؛ جراء قصف طيران التحالف الدولي على محيط السد بالطبقة أثناء ذهابهم لعمل الصيانة.

وقالت حملة "الرقة تذبح بصمت"، مساء الثلاثاء، إن المدير الحالي لسد الفرات قتل بقصف للتحالف الدولي، بالتزامن مع الهدنة التي أعلنتها "قوات سوريا الديمقراطية".

وفي وقت سابق، أعلنت قوات سوريا الديمقراطية تعليق العمليات العسكرية قرب سد الفرات في ريف الرقة الغربي أربع ساعات؛ للسماح للفنيين بالدخول إلى السد غداة خروجه عن الخدمة نتيجة المعارك.

اقرأ أيضاً :

"حرب السيادة" في سوريا.. معركة كسر عظم روسية إسرائيلية إيرانية

وذكرت قوات سوريا الديمقراطية، في بيان لها، أن عمليات الإصلاح والصيانة ما زالت مستمرة للسيطرة على تسرّب المياه داخل السد والحد من غمرها للتجهيزات.

وكانت التصريحات تضاربت بعد إعلان تنظيم "داعش" قرب انهيار سد الفرات بسبب غارات التحالف الدولي، إلا أن المتحدثة باسم قوات سوريا الديمقراطية نفت وجود أي عطل أو ضرر في السد.

وكان الحسين ظهر منذ يومين في تقرير لوكالة "أعماق" التابعة لتنظيم "داعش"، وتحدث عن القصف الذي يتعرض له سد الفرات من قبل الطائرات، وتحطّم أغلب التجهيزات الموجودة في داخله.

وأوضح أن "التغذية الكاملة فقدت عن محطة السد، وبدأت المياه بغمر كافة التجهيزات"، لافتاً إلى أن "السد خرج عن الخدمة بشكل كامل".

مكة المكرمة