مقتل 15 مدنياً إثر سقوط قذائف صاروخية بالموصل

بدأت الحملة العسكرية لاستعادة الموصل في 17 أكتوبر/تشرين الأول الماضي

بدأت الحملة العسكرية لاستعادة الموصل في 17 أكتوبر/تشرين الأول الماضي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 12-12-2016 الساعة 08:48


قُتل 15 مدنياً، الأحد، في قصف بسقوط قذائف صاروخية على منازلهم في حييْن، شرقي مدينة الموصل (شمال)، التي تشهد معارك دموية بين القوات العراقية ومسلحي تنظيم الدولة.

وقال نور أحمد الحلبوسي، الطبيب بالمستشفى الميداني في منطقة كوكجلي بضواحي الموصل الشرقية، إن المستشفى استقبل جثث 15 مدنياً، 7 منهم من عائلة واحدة.

وأوضح الحلبوسي، أن الضحايا قُتلوا في حيي النور والتأميم، نتيجة سقوط قذائف صاروخية على منازلهم، موضحاً أنه لم يُعرف على الفور مصدر القصف، كون الحييْن يشهدان منذ أيام عدة معارك شرسة بين قوات جهاز مكافحة الإرهاب (تابعة للجيش العراقي) وتنظيم الدولة.

اقرأ أيضاً :

التحالف العربي لن يمدد الهدنة باليمن إذا استمرت الانتهاكات

ميدانياً، قال قائد الحملة العسكرية لاستعادة الموصل من التنظيم: إن "قوات جهاز مكافحة الإرهاب استعادت اليوم حياً جديداً من قبضة التنظيم".

وأوضح الفريق الركن عبد الأمير يارالله، في تصريح، أن "قوات الجهاز حررت حي النور بالكامل ضمن الساحل الأيسر (الشرقي) لمدينة الموصل".

وأضاف أن قواتهم "رفعت العلم العراقي فوق مباني الحي، بعد تكبيد العدو خسائر بالأرواح والمعدات".

وبدأت الحملة العسكرية لاستعادة الموصل في 17 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وتحظى بدعم جوي من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

مكة المكرمة