مقتل 43 مدنياً بقصف روسي على سوق شعبي بإدلب

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/L9KPBY

أدى القصف إلى دمار كبير في منطقة خفص التصعيد

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 22-07-2019 الساعة 10:40

وقت التحديث:

الاثنين، 22-07-2019 الساعة 18:16

ارتفعت حصيلة قتلى غارات الطيران الروسي والنظام السوري في ريف إدلب إلى 43 مدنياً.

واستهدف الطيران الروسي، اليوم الاثنين، بالصواريخ كلاً من "ركايا، وسجنة، ومعرة النعمان، وحاس"، حيث تركّزت نقاط الاستهداف على سوق شعبي بمنطقة المركز الثقافي، بالإضافة إلى القصف المباشر على الأحياء السكنية، وفق ما بينت وكالة "ستيب نيوز" المحلية.

وأشار الموقع إلى أن الطيران الروسي يستطلع تجمعات المدنيين لينقل الإحداثيات للطيران الحربي الذي بدوره ينفّذ عدة غارات متتالية بذات النقاط.

 

 

ومنذ 26 أبريل الماضي، يشن النظام السوري وحلفاؤه حملة قصف عنيفة على منطقة "خفض التصعيد"، التي حدِّدت بموجب مباحثات أستانة، بالتزامن مع عملية برية. 

ومنتصف سبتمبر 2017، أعلنت الدول الضامنة لمسار أستانة (تركيا وروسيا وإيران) التوصل إلى اتفاق ينص على إنشاء منطقة خفض تصعيد بمحافظة إدلب ومحيطها. 

ويقطن المنطقة حالياً نحو 4 ملايين مدني، بينهم مئات الآلاف ممن هجرهم النظام من مدنهم وبلداتهم على مدار السنوات الماضية، في عموم البلاد.

وكشفت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان"، في تقرير لها الجمعة الماضي، عن مقتل 606 مدنيين في هجمات شنتها قوات النظام وحلفاؤه على منطقة خفض التصعيد في إدلب منذ 26 أبريل الماضي.

مكة المكرمة