ملك الأردن وطحنون بن زايد يبحثان العلاقات وأزمات إقليمية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/RwrpqB

خلال لقاء الجانبين في العقبة

Linkedin
whatsapp
السبت، 21-08-2021 الساعة 19:40
- ما الذي ناقشه الجانبان؟

الأزمات التي تشهدها المنطقة، ومساعي التوصل إلى حلول سياسية لها.

- ماذا تأكد خلال الاجتماع؟

مواصلة التنسيق والتشاور بين البلدين حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك.

بحث العاهل الأردني عبد الله الثاني، اليوم السبت، مع مستشار الأمن الوطني الإماراتي طحنون بن زايد آل نهيان، علاقات البلدين وأزمات المنطقة.

وقال بيان عن الديوان الملكي الهاشمي، إن تلك المباحثات جرت خلال استقبال الملك عبد الله وفداً إماراتياً برئاسة طحنون بن زايد، في مدينة العقبة جنوبي الأردن.

وأوضح البيان أن اللقاء تناول "علاقات البلدين وسبل تطوير التعاون في المجالات كافة، خصوصاً الاقتصادية منها، والفرص الاستثمارية المتاحة".

وأشار إلى أن اللقاء تطرق إلى "الأزمات التي تشهدها المنطقة، ومساعي التوصل إلى حلول سياسية لها".

وأضاف البيان: "تم التأكيد على مواصلة التنسيق والتشاور بين البلدين حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها القضية الفلسطينية".

وتمر العلاقات الإماراتية الأردنية بتقلبات بين الحين والآخر، ما أثر بشكل مباشر على العلاقات السياسية بين عَمّان وأبوظبي، في وقتٍ تحاول فيه قيادتا البلدين السعي للحفاظ على تقاربهما في مرحلة إقليمية حرجة.

أما في الجانب الاقتصادي فقد سجلت التجارة الخارجية غير النفطية بين البلدين خلال عام 2020 نحو 8.2 مليارات درهم (2.24 مليار دولار)، وتعد الإمارات ضمن أكبر خمسة شركاء تجاريين للأردن على صعيد تجارتها غير النفطية.

ويُمثل الأردن أحد أهم الشركاء التجاريين لدولة الإمارات عربياً، إذ يستحوذ على ما نسبته 7% من إجمالي حجم التبادل التجاري غير النفطي للدولة الخليجية مع الدول العربية بخلاف دول المجلس.

وتُقدَّر الاستثمارات المتبادلة بين البلدين بنحو 20 مليار دولار، بحسب وكالة الأنباء الإماراتية.

مكة المكرمة