مليشيات الأسد تقتل 14 شخصاً من قافلة لنازحي حلب

مرضى وجرحى حلب يودعون مدينتهم المنكوبة

مرضى وجرحى حلب يودعون مدينتهم المنكوبة

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 16-12-2016 الساعة 19:33


قتلت مجموعات موالية للنظام السوري، الجمعة، 14 شخصاً بعد إطلاقها النار تجاه قافلة للنازحين من الأحياء الشرقية لمدينة حلب السورية، خلال توجههم إلى ريف المدينة الغربي، بحسب مصادر بالمعارضة.

وأفادت المصادر للأناضول، مفضلة عدم الكشف عن هويتها، أن "المجموعات الإرهابية الأجنبية أوقفت القافلة المكونة من 25 حافلة وسيارة بعد عبورها حي "الراموسة" الخاضع لسيطرة النظام السوري، جنوبي غربي حلب، باتجاه ريف حلب الغربي التابع للمعارضة".

وأضافت: إنه "بعد إيقاف الحافلات ونزول ركابها منها بوقت قصير، تقدمت دبابات وسيارات تقل مقاتلين من المجموعات الإرهابية وطوقت القافلة، وطردت عناصر "الهلال الأحمر" المرافقين لها، قبل أن تبدأ بإطلاق النار بشكل عشوائي تجاه الحافلات؛ ما أسفر عن مقتل 14 شخصاً".

اقرأ أيضاً :

مليشيات الأسد تمنع إجلاء نحو 90 ألف محاصر من حلب

ولفتت إلى أن "المجموعات الإرهابية الموالية للنظام عملت بعد عملية إطلاق النار تجاه الحافلات على تفتيش جميع ركابها، ومصادرة النقود والأسلحة التي بحوزتهم، واعتقلت عدداً منهم، واحتجزوا جثث القتلى، قبل أن تطلب من القافلة العودة إلى حيث انطلقت".

وبدأت الخميس عملية إجلاء سكان أحياء حلب الشرقية المحاصرة من قبل قوات النظام السوري والداعمين له؛ وذلك تنفيذاً لاتفاق تم التوصل إليه، الثلاثاء الماضي، بين قوات النظام السوري المدعومة من قبل روسيا وإيران والمعارضة المسلحة، بوساطة تركية.

مكة المكرمة