مليشيات الحشد الشعبي تنهب وتفجر منازل في الأنبار

المليشيات قامت بانتهاكات ضد أحد شيوخ الأنبار

المليشيات قامت بانتهاكات ضد أحد شيوخ الأنبار

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 15-08-2016 الساعة 08:26


شنت مليشيات الحشد الشعبي (شيعية) في العراق، حملة جديدة من انتهاكات واسعة ضد أهالي محافظة الأنبار شرقي الرمادي.

وذكر مصدر من شرطة الأنبار، أن عناصر من مليشيات الحشد بدأت بتنفيذ عمليات سلب وحرق وتفجير للمنازل السكنية في منطقة جزيرة الخالدية شرقي الرمادي، حسبما نقلت "العربية".

وأظهر شريط فيديو، في يونيو/ حزيران، صوراً لهذه المليشيات تقوم بانتهاكات ضد أحد شيوخ الأنبار، وهو خالد فرج المحمي، قائد ما يعرف بـ"صحوة" الخالدية شرقي الرمادي، الذي تعرف عنه مواقفه في القتال ضد القاعدة سابقاً مع الشيخ عبد الستار أبو ريشة مؤسس الصحوات في العراق.

وبعد سيطرة تنظيم "الدولة" على ثلث مساحة العراق، تصدرت تلك المليشيات مشهد العمليات الأمنية التي حشدت لها الحكومة العراقية "لتطهير" مناطق غرب وشمال وشرق العراق من تنظيم "الدولة".

إلا أن تلك المليشيات شنت عمليات منظمة ضد ممتلكات أهالي تلك المحافظات، شملت حرقاً للمساجد ومنازل المدنيين، وسرقة الأموال والمحتويات المنزلية بحجة عائديتها لعناصر التنظيم.

مكة المكرمة