مهاتير محمد: الصراع مع إيران أسوأ من الحرب العالمية الثانية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LP7BJr

قال مهاتير محمد إن اندلاع حرب مع إيران قد يشمل العالم بأَسره

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 25-06-2019 الساعة 09:37

قال مهاتير محمد، رئيس وزراء ماليزيا، إن اندلاع حرب مع إيران قد يشمل العالم بأَسره، لأن من الصعب على الدول تفادي الانجرار إلى النزاعات.

وأضاف محمد في مقابلة مع "سي إن إن"، أنه في حال اندلاع صراع فإنه قد يكون أسوأ من الحرب العالمية الثانية، بسبب وجود أسلحة نووية، وتابع: "إنني مذعور مما يحدث هناك، وآمل أن يسود المنطق الجيد".

وسلط رئيس الوزراء الماليزي في حديثه، الضوء أيضاً على الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، مؤملاً أن يعود كلا الطرفين إلى صوابه وأن يتفاوضا للتوصل إلى اتفاق تجاري.

وتشهد منطقة الخليج توتراً متصاعداً بين الولايات المتحدة ودول خليجية من جهة، وإيران من جهة أخرى؛ من جراء تخلي طهران عن بعض التزاماتها المنصوص عليها بالبرنامج النووي (المبرم في 2015)؛ على أثر انسحاب واشنطن منه، وكذلك اتهام سعودي لإيران باستهداف منشآت لها من خلال جماعة الحوثي اليمنية.

وتصاعد التوتر بعد هجمات في الأسابيع القليلة الماضية، على ناقلات نفط في الخليج، ألقت الولايات المتحدة باللوم فيها على إيران، وكذلك إسقاط طائرة أمريكية مسيَّرة، الأسبوع الماضي، والهجمات المتكررة التي يشنها الحوثيون المتحالفون مع إيران على مطارات ومنشآت نفط سعودية.

وتنفي إيران أي دور لها في الهجمات على الناقلات، والتي لم تعلن أي جهةٍ مسؤوليتها عنها.

وفرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الأحد، مجموعة عقوبات جديدة على إيران، استهدفت المرشد الإيراني علي خامنئي، ووزير الخارجية جواد ظريف.

وتبادلت الولايات المتحدة وإيران التصريحات حول التصدي لهجوم محتمل من قِبل أي طرف والاستعداد لأي تحرُّك في الخليج، إلا أن كلا الطرفين أكد عدم رغبته في خوض الحرب، في ظل التهديدات بها.

وقال الرئيس دونالد ترامب، أمس الاثنين، إنه لا حاجة للوجود الأمريكي في منطقة الخليج، وذلك بعد وقت من إعلان البحرية الأمريكية وصول سفينة حربية أخرى إلى الشرق الأوسط، وسط التوترات المتصاعدة مع إيران.

وحذَّر مسؤول عسكري إيراني كبير من أن أي صراع في منطقة الخليج قد يخرج عن السيطرة ويهدد حياة الجنود الأمريكيين.

مكة المكرمة