مولر يوجه اتهاماً لـ12 ضابطاً روسياً بقرصنة انتخابات 2016

روزنستاين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 13-07-2018 الساعة 22:34

قال رود روزنستاين، نائب وزير العدل الأمريكي، الجمعة، إن المحقق الخاص روبرت مولر وجه اتهاماً إلى 12 ضابطاً روسياً بقرصنة حواسيب الحزب الديمقراطي الأمريكي وحملة المرشحة للرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون، في انتخابات الرئاسة في نوفمبر 2016.

وأوضح روزنستاين في مؤتمر صحفي بواشنطن، أن المخترقين الروس استخدموا شبكات حاسب حول العالم للقرصنة، مشيراً إلى أن التهم الموجهة للضباط تشمل غسل الأموال من خلال العملة المشفرة.

وأوضح أن الاستخبارات الروسية اخترقت مجلس الانتخابات، وسرقت معلومات نصف مليون ناخب أمريكي.

وأشار إلى أنه ليس هناك ادعاء في هذا الاتهام على أي مواطن أمريكي بارتكاب جريمة، مضيفاً أنه لا يوجد ادعاء بأن الاختراق قد أثر على عدد الأصوات، أو على نتيجة الانتخابات.

وفي رده على سؤال إن كان الرئيس دونالد ترامب اطلع على نتائج التحقيقات هذه، قال إن الرئيس تم إطلاعه بشأن الاتهامات، وهو على علم بهذا الإعلان.

تجدر الإشارة إلى أن هناك لقاء قمة منتظراً بين ترامب ونظيره الروسي فلاديمير بوتين الاثنين المقبل، في العاصمة الفنلندية هلسنكي.

مكة المكرمة