نائب أمريكي يحذر من تعاون غير مسبوق بين "داعش" والقاعدة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/dr3R2y

قتل البغدادي في مناطق سيطرة تحرير الشام

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 28-10-2019 الساعة 21:29

أطلق النائب الجمهوري في لجنة القوات المسلحة بمجلس النواب الأمريكي، ماك ثورنبيري، تحذيراً من بروز مؤشرات تؤكد أن تنظيمي "داعش" و"القاعدة" يتعاونان في سوريا بوتائر غير مسبوقة.

وقال ثورنبيري، في مقابلة لـ"سي إن إن" أمس الأحد، إن زعيم تنظيم الدولة "داعش"، أبو بكر البغدادي، قُضي عليه في محافظة إدلب الخاضعة غالباً لسيطرة "هيئة تحرير الشام"، التي تشكل "جبهة النصرة" السابقة عمودها الفقري، وهي فرع لتنظيم "القاعدة".

وأضاف: "في بعض المناطق قد تبدأ تنظيمات إرهابية تعد متنافسة بالتعاون في الظروف المحددة.. في هذه المنطقة، وردت مؤشرات على أن القاعدة وداعش يتعاونان بطريقة لم نرها من قبل".

وأوضح الجمهوري البارز أن "الجماعات الإرهابية في المنطقة لا تزال تشكل خطراً لم تتعامل معه الولايات المتحدة بعد"، مشدداً على أن "تصفية البغدادي خطوة مهمة لكنه يتعين على واشنطن مواصلة الضغط".

يشار إلى أن هيئة تحرير الشام، التي تضم "جبهة النصرة"، أعلنت انفصالها عن تنظيم القاعدة عام 2016، وغيّرت اسمها إلى الاسم الحالي، مع بقاء زعيمها أبي محمد الجولاني متزعماً للهيئة الجديدة، وهي مصنفة على لوائح الإرهاب الأمريكية.

ويوم الأحد، أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مقتل البغدادي في عملية خاصة نفذتها قوات بلاده فجراً، شمال غربي سوريا، وبالتنسيق مع تركيا وروسيا والعراق.

وقال ترامب: إن "البغدادي قُتل بعد أن فجَّر سترته الناسفة إثر محاصرته من قبل القوات الأمريكية في نفق مسدود، وإنه كان يبكي ويصرخ".

مكة المكرمة