نتنياهو يحدد موعداً جديداً لضم غور الأردن

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/3Jpok9

قال إن ذلك سيتم دون موافقة الفلسطينيين

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 10-02-2020 الساعة 21:09

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو، اليوم الاثنين، إن فرض السيادة على منطقة غور الأردن سيتم بالاتفاق مع الأمريكيين بعد الانتخابات الإسرائيلية المقررة في 2 مارس القادم، وعقب الانتهاء من وضع الخرائط بموجب "صفقة القرن" المزعومة.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها نتنياهو خلال زيارته مستوطنة "ميفوؤوت يريحو"، الواقعة في غور الأردن، حسب صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية.

وأضاف نتنياهو: "هذه المستوطنة ستكون جزءاً من إسرائيل، لكن ذلك لن يكتمل إلا إذا قدنا الحكومة المقبلة".

وتابع: "جلبنا إعلان الرئيس الأمريكي (دونالد) ترامب الذي يقضي بشكل لا لبس فيه بأنه سيعترف بفرض القانون السيادي (الإسرائيلي على أجزاء بالضفة). هذا لا يتعلق بموافقة الفلسطينيين من عدمه، وسيحدث مع الانتهاء من وضع الخرائط".

والجمعة، قال مستشار الرئيس الأمريكي وصهره، جاريد كوشنير، إن فرض "إسرائيل" سيادتها على أجزاء من الضفة الغربية سيكون بعد الانتخابات الإسرائيلية.

والسبت، أعلن نتنياهو أن الفريق الأمريكي الإسرائيلي بدأ بوضع "خريطة دقيقة" لضم أجزاء في الضفة الغربية بموجب "صفقة القرن".

وقال نتنياهو: "نحن في خضم عملية رسم خريطة للأراضي التي ستكون جزءاً من إسرائيل وفقاً لخطة ترامب"، مضيفاً أن "هذا الأمر لن يستغرق وقتاً طويلاً، سننتهي من ذلك في غضون أسابيع قليلة".

وفي 28 يناير الماضي، أعلن ترامب، في مؤتمر صحفي بواشنطن، تفاصيل "صفقة القرن" المزعومة، التي رفضتها السلطة الفلسطينية وكل فصائل المقاومة، وتتضمن إقامة دولة فلسطينية في صورة أرخبيل تربطه جسور وأنفاق، وجعل مدينة القدس عاصمة غير مقسمة لدولة الاحتلال. 

مكة المكرمة