نتنياهو يستعين بـ"الذباب الإلكتروني" قبيل الانتخابات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gME7p1

أول من استخدم فكرة الذباب الإلكتروني هم السعوديون

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 01-04-2019 الساعة 15:07

قالت صحيفة إسرائيلية، اليوم الاثنين، إن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وحزبه "الليكود" اليميني، استخدما "جيشاً" من الحسابات المزيفة في شبكات التواصل الاجتماعي (الذباب الإلكتروني)، لدعمهما قبيل الانتخابات العامة المقررة بعد أسبوع.

وأشارت صحيفة "يديعوت أحرونوت"، واسعة الانتشار، إلى أنها استندت في معلوماتها إلى تقرير أعدته مؤسسة "Big Bots" (خاصة) التي ترصد شبكات التواصل الاجتماعي.

وسارع زعيم تحالف "أزرق أبيض" الوسطي بيني غانتس، المنافس الأقوى لنتنياهو، للمطالبة بالتحقيق في محتويات التقرير، في حين نفى حزب "الليكود" ما ورد فيه.

وقالت "يديعوت أحرونوت": "نشر جيش جديد ومعقد من حسابات التواصل الاجتماعي المزيفة منشورات لدعم رئيس الوزراء وحزبه قبل انتخابات 9 أبريل في إسرائيل".

وتابعت: "نشرت أكثر من 130 ألف مدونة باللغة العبرية على موقعي فيسبوك، وتويتر، وحققت 2.5 مليون زيارة في إسرائيل، وكان الغرض الوحيد منها امتداح نتنياهو ونشر معلومات كاذبة عن خصومه".

وأشارت الصحيفة إلى أن أحد حسابات "تويتر" تم تشغيلها بواسطة شخص يدعى موشيه، الذي "ارتفع نشاطه من 16 تغريدة في الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2018 إلى 2856 تغريدة في نفس الفترة من عام 2019، في ذروة الحملة الانتخابية".

وتشهد الحملة الانتخابية منافسة شديدة بين اليمين الإسرائيلي من جهة، وأحزاب اليسار والوسط الإسرائيلية من جهة أخرى، في الانتخابات المقررة يوم 9 أبريل الجاري.

و"الذبابَ الإلكتروني" وهو مصطلح يُطلق على أفراد جيشوا عبر حسابات مزيفة على موقع "تويتر" لتأييد السلطات، وظهر أول مرة في السعودية من أجل الترويج لسياسات المملكة الجديدة في عهد محمد بن سلمان.

مكة المكرمة