نتيجة التعذيب.. استشهاد فلسطيني بعد ساعات من اعتقاله

اعتقلت قوات الاحتلال ياسين السراديح في أريحا (أرشيف)

اعتقلت قوات الاحتلال ياسين السراديح في أريحا (أرشيف)

Linkedin
whatsapp
الخميس، 22-02-2018 الساعة 10:44


أعلن نادي الأسير الفلسطيني (غير حكومي)، الخميس، استشهاد شاب فلسطيني في سجون الاحتلال الإسرائيلي إثر تعرضه للضرب الشديد، بعد ساعات من اعتقاله.

وقال النادي في بيان صحفي: إن "الشاب ياسين السراديح (33 عاماً) استشهد بعد ساعات من اعتقاله من منزله في مدينة أريحا (شرق) بالضفة الغربية".

وأضاف البيان أن السلطات الإسرائيلية أبلغت عائلة "السراديح" بوفاة نجلها بعد اعتقاله بساعات.

ونقل النادي عن العائلة تعرض نجلها للضرب خلال عملية الاعتقال، وأنه لم يكن يعاني من أية أمراض.

اقرأ أيضاً :

استشهاد فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي في رام الله

وأوضح مدير "نادي الأسير" في أريحا، عيد براهمة، أن قوة من جيش الاحتلال اقتحمت فجر اليوم الخميس المدينة، ودهمت منزل الشهيد ياسين السراديح، مشيراً إلى أن الشهيد تعرض للتعذيب خلال عملية الاعتقال.

وأكد براهمة في حديث لـ "قدس برس"، صباح الخميس، أن الشهيد السراديح "لم يكن يعاني من أمراض، وأن جنود الاحتلال اعتقلوه وهو بوضع صحي جيد".

واعتبرت الجمعية الحقوقية أن الاحتلال يتحمل مسؤولية استشهاد الشاب السراديح.

وجدير بالذكر أن جيش الاحتلال أعلن، صباح اليوم في بيان له، اعتقال 11 فلسطينياً من الضفة الغربية المحتلة، بدعوى أنهم "مطلوبون" لمشاركتهم في فعاليات المقاومة الشعبية ضد أهداف إسرائيلية.

ويبلغ عدد الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال نحو 6400 معتقل، منهم 62 سيدة، بينهن 10 قاصرات، ونحو 300 طفل، ونحو 450 معتقلاً إدارياً بدون محاكمة، و12 نائباً في المجلس التشريعي (البرلمان)، بحسب بيانات فلسطينية رسمية.

وينفذ جيش الاحتلال عادة حملات اعتقال ليلية في الضفة.

مكة المكرمة