نظام الأسد يستعيد مستشفى في دير الزور من تنظيم الدولة

عناصر من تنظيم الدولة بدير الزور (أرشيفية)

عناصر من تنظيم الدولة بدير الزور (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 15-05-2016 الساعة 08:39


قال المرصد السوري لحقوق الإنسان ووسائل الإعلام الرسمية إن قوات النظام السوري استعادت السيطرة على مستشفى في دير الزور، بعد أن اقتحمه تنظيم الدولة، السبت، في أعقاب هجوم شنه مقاتلو التنظيم فجراً على المدينة المحاصرة الواقعة في شرق البلاد.

وأضاف المرصد في تصريح له: أن "تنظيم الدولة قتل 35 على الأقل من أفراد القوات المسلحة السورية، واحتجز بعض أعضاء الطاقم الطبي بالمستشفى".

وتابع: أن "القتال داخل المستشفى وبالقرب منه أدى كذلك إلى مقتل 24 على الأقل من مقاتلي تنظيم الدولة".

وذكرت وكالة أعماق التابعة للتنظيم أن مقاتلي التنظيم شنوا هجوماً كبيراً على الطرف الجنوبي الغربي من دير الزور، يوم السبت، واقتحموا مستشفى الأسد وقطعوا طريق الإمدادات بين قاعدة لقوات النظام والمطار.

وقال تنظيم الدولة أيضاً إنه سيطر على نقطة تفتيش ووحدة للإطفاء ومساكن جامعية وصوامع للغلال، وبعض الأراضي القريبة من حقل التيم النفطي بالقرب من المطار العسكري الخاضع لسيطرة النظام على الطرف الجنوبي للمدينة.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية للأنباء، السبت، عن مصدر داخل المطار العسكري قوله إنه تم صد هجوم لتنظيم الدولة.

وقال المرصد السوري ووكالة أعماق إن اشتباكات عنيفة تتواصل بين قوات النظام وتنظيم الدولة في المنطقة بعد الهجوم.

ويسيطر تنظيم الدولة على معظم محافظة دير الزور ويفرض حصاراً، منذ مارس/آذار، من العام الماضي على المناطق التي لا تزال تحت سيطرة النظام في المدينة التي تحمل الاسم ذاته، والقريبة من الحدود الشرقية لسوريا مع العراق.

وتربط محافظة دير الزور بين الرقة التي اتخذها تنظيم الدولة عاصمة له، والمناطق الخاضعة لسيطرته في العراق المجاور.

مكة المكرمة