نيوزيلندا تتخذ قراراً صارماً بشأن حيازة الأسلحة

حظرت حيازة البنادق العسكرية إثر مجزرة المسجدين
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/64o9xo

جاسيندا أرديرن، رئيسة وزراء نيوزيلندا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 21-03-2019 الساعة 11:42

قالت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن، اليوم الخميس، إنه سيجري حظر البنادق نصف الآلية والهجومية مثل التي يستخدمها الجيش، بموجب قوانين أكثر صرامة بشأن حيازة الأسلحة.

ويأتي قرار الحكومة النيوزيلندية بأعقاب مقتل 50 شخصاً، في أسوأ حادث قتل جماعي بالرصاص في تاريخ البلاد، وقع داخل مسجدين الأسبوع الماضي.

وأضافت أرديرن أنها تتوقع صدور القانون الجديد بحلول 11 أبريل المقبل، وإقرار آلية لاستعادة الأسلحة المحظورة.

وقالت في هذا الصدد: "الآن وبعد ستة أيام من الهجوم، نعلن حظراً في نيوزيلندا، يشمل جميع البنادق نصف الآلية والهجومية كالتي يستخدمها الجيش في أعماله القتالية".

والجمعة الماضي، استهدف هجوم دموي مسجدين بـ"كرايستشيرتش" النيوزيلندية، قُتل فيه 50 شخصاً، في أثناء تأديتهم الصلاة، وأصيب 50 آخرون، حسب سلطات البلاد.

واستخدم القاتل في هجومه أربع قطع أسلحة نارية شبه أوتوماتيكية، وكان السلاح الرئيس هو بطاقة "M16" القتالية.

يُذكر أن السلطات النيوزيلندية تمكنت من توقيف منفّذ مجزرة المسجدين، وهو أسترالي يدعى برينتون هاريسون تارانت، ومثُل أمام المحكمة السبت، ووجِّهت إليه اتهامات بالقتل العمد.

مكة المكرمة