هجوم إلكتروني كاد يستهدف طائرات قادة العالم في "إسرائيل"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/EMe4By

أكثر من 800 هجوم سيبراني نفذتها إيران

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 28-01-2020 الساعة 09:16

كشفت قناة "إسرائيلية" عن تعرض مطار في تل أبيب، وطائرات بعضها كانت تقل زعماء عدة دول، لمحاولة هجوم إلكتروني نفذتها إيران.

وقالت "القناة 12" الإسرائيلية إن مطار بن غوروين في تل أبيب والطائرات التي هبطت فيه، بما فيها طائرات قادة العالم، تعرضت لمحاولة هجوم إلكتروني كبيرة نفذتها إيران، وذلك أثناء وصول الرؤساء والقادة لحضور حفل إحياء ذكرى مرور 75 عاماً على تحرير معسكر "أوشفيتز" النازي.

وأفادت القناة بأن أكثر من 800 هجوم سيبراني نفذته إيران، وبأن الهجمات انطلقت من إيران والصين وكوريا الشمالية وروسيا وبولندا، لكن الدفاع الإلكتروني الإسرائيلي نجح في صد هذه الهجمات، نقلاً عن مسؤولين إسرائيليين.

وحضر 40 قائداً ورئيساً من حول العالم، الخميس 23 من يناير الجاري، الحفل، من بينهم نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وكانت "إسرائيل" أطلقت مشروع "Hercules" في عام 2017 لمواجهة تهديدات الإنترنت، وعلى وجه التحديد تلك الموجهة للطيران مثل المطارات وأبراج التحكم والسيطرة على المجال الجوي وشركات الطيران وصيانة الطائرات.

وكانت الولايات المتحدة حذرت، في 5 يناير الجاري، من هجمات إلكترونية إيرانية محتملة؛ فقد ذكر بيان النظام الاستشاري الوطني للإرهاب أن إيران تحتفظ ببرنامج قوي عبر الإنترنت، ويمكنها تنفيذ هجمات إلكترونية ضد الولايات المتحدة.

فيما حذرت شركة "فاير آي" المتخصصة بمجال الأمن الإلكتروني من أن اغتيال واشنطن لقائد "فيلق القدس" بالحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، سيزيد من احتمالية التصعيد في المنطقة وقيام إيران بهجمات وأعمال عدائية ضد المصالح الأمريكية.

وتوقعت الشركة شن إيران هجمات إلكترونية بعد مقتل سليماني، وأوضحت أنه مع تصاعد التوترات وتهديد إيران "بالانتقام الشديد"، نشأت مخاوف من أن رد الفعل قد يأتي على شكل هجمات قرصنة لقطاعات البنية التحتية الحيوية وقطاعات النفط والغاز في منطقة الشرق الأوسط والولايات المتحدة.

وتابعت أن هذا يزيد من مخاطر نشوب "حرب إلكترونية حقيقية" بين إيران والولايات المتحدة الأمريكية.

مكة المكرمة